رفع علم السودان ببطولة الألعاب الأفريقية بالمغرب    والي جنوب دارفور يتفقد فضائية الولاية    السيول تجتاح "الجيلي"    خبراء:حان وقت بناءالوطن ولتبدأثورةالإنتاج والإصلاح    تباين بورصات الخليج والسعودية تتألق بفضل البنوك    أمطار وسيول تضرب أربع محليات بالشمالية    بن سلمان: استقرار السودان مهم لاستقرار المنطقة    محكمة البشير تستمع للمتحري والمُبلِغ    تفاصيل العثور على طفلة مفقودة منذ (5) أعوام    محاكمة المتهم الذي حاول صفع الرئيس السابق البشير    المجلس العسكري السوداني: إرجاء إعلان المجلس السيادي 48 ساعة    الهلال يستهل مبارياته بالبطولة العربية غدا بدبي    ارتفاع الفائض التجاري الياباني مع الولايات المتحدة    الصحة: وفاة وإصابة 143 شخصاً جراء السيول والأمطار    قطر النّدي بلّ الصدّي .. بقلم: سابل سلاطين – واشنطون    لو مشيتوها (سماحة) الرماد كال حماد .. بقلم: كمال الهدي    الناقلة الإيرانية تبحر إلى اليونان    آليات تركية تدخل إدلب لمساعدة مقاتلي المعارضة    الولايات المتحدة تنجو من 3 مجازر جماعية    ظريف: العراق شريكنا التجاري الكبير    الإعلام الإسرائيلي: "حزب الله" يتعمد إضرام النار على الحدود أسوة بفصائل غزة    تشيلسي يواصل التراجع ويسقط في فخ التعادل أمام ليستر سيتي    نائب رئيس الاتحاد السوداني: اجلنا مباريات القمة في الأسبوع الثاني للممتاز    الامطار تحرم الاهلي شندي من الفوز ضد الوادي نيالا    مطالبات بتحقيق التنمية المتوازنة بالنيل الأزرق    37375فدانا مساحات الموسم الصيفي بدنقلا    اقتصادي يدعو الحكومة الجديدة لحلول بعيدة عن جيب المواطن    عرمان :قوى الحرية والتغيير بحاجة إلى جسم قيادي لانجاز عملية التحول الديمقراطي    والي الشمالية يطمئن على انسياب السلع    واشنطن : توقيع وثيقة الإعلان الدستوري خطوة كبيرة للسودانيين    هرمنا من أجل هذه اللحظة .. بقلم: د. مجدي إسحق    اللجنة الإقتصادية: إحتياطي الدقيق يغطي إحتياجات البلاد حتى نهاية العام    وصول (5) بواخر من المشتقات البترولية لميناء بورتسودان    اقتصادي يدعو الحكومة الجديدة لحلول بعيدة عن جيب المواطن    الإفراط في أدوية مرض السكرى يضر بالصحة    فيتامين"D" ينظم تدفق الدم إلى القلب    تراجع أسعار صرف العملات مقابل الجنيه السوداني بعد توقيع اتفاق الخرطوم    مذيعة سودانية تخطف الأضواء في توقيع الاتفاق    اكتشاف مادة في الحلزون تعالج أمراض الرئةالمستعصية    في ذمة الله شقيقة د. عصام محجوب الماحي    أمطار متوسطة تسمتر ل 6 ساعات بالأبيض    التعادل يحسم مواجهة الهلال وريون سبورت الرواندي    في أربعينية نجم النجوم .. بقلم: عمر العمر    عيد الترابط الأسري والتكافل المجتمعي .. بقلم: نورالدين مدني    رسالة إلى الإسلاميين: عليكم بهذا إن أردتم العيش بسلام .. بقلم: د. اليسع عبدالقادر    تدشين عربات إطفاء حديثة بجنوب كردفان    دراسة تدحض "خرافة" ربط تناول القهوة قبل النوم بالأرق    ماذا يحدث لجسمك حين تفرط باستهلاك السكر؟    ضبط خلية مسلحة بالخرطوم    خلاص السودان في الدولة المدنية .. بقلم: موسى مرعي    تمديد فترةالتقديم وزيادة الصالات بمعرض الكتاب    فصل كوادر ...!    مبارك الكودة يكتب :رسالة إلى الدعاة    ب "الأحرف الأولى".. السودانيون يكتبون "المدنية" في دفتر التاريخ    محط أنظار حُجّاج بيت الله الحرام    مقتل 19 وإصابة 30 بحادثة اصطدام سيارات بالقاهرة    موفق يتفقد الرائد المسرحي مكي سنادة    الشرطة تضبط مخدرات وأموالاً بمناطق التعدين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بيان من تحالف قوي الإجماع الوطني
نشر في سودانيل يوم 19 - 07 - 2019


الي جماهير الشعب السوداني الأبية
الجميع تابع التوقيع على وثيقة الاتفاق السياسي بين قوى اعلان الحرية والتغيير والمجلس العسكري صبيحة الأربعاء 17 يوليو 2019م .
إننا في تحالف قوى الإجماع الوطني نتحفظ بشدة على ما جرى من ناحية الشكل والموضوع، وأيضا من الناحية الإجرائية، لأننا نرى بأن التوقيع جاء بدون اتفاق أو تفويض من الحرية والتغيير للوفد المفاوض أولاً.
كما أن الوثيقة في مضمونها الكلي تذهب نحو تكريس السلطه بيد المجلس العسكري ، بعيدا عن صوت الشارع ذو العبارة الواحدة ( مدنياوووو).
كما أن الاتفاق السياسي تحاشي تماما المطلب الشعبي في القصاص العادل للضحايا بلجنة التحقيق الدولية حول الانتهاكات طوال فترة حكم الانقاذ، وأهمل فرض مطلب الرقابة الاقليمية أو الدولية، وجعلها خاضعة لمزاج السلطة.
وثالثة الاثافي هي في التوقيع بمعزل عن الوثيقة الدستورية، ومن دون شك فإن التوقيع سيربك التفاوض حولها، وبدوره سيقود الي إجهاض قيام السلطه المدنيه الإنتقاليه.
من جهه أخرى ترى قوى الإجماع الوطني أنه من المهم قبل التوقيع على اي وثيقة استصحاب رؤية الموقعين على اعلان الحرية والتغيير ، وأيضاً استصحاب مواقف الحركات المسلحه بمختلف مكوناتها.
كما تؤكد قوي الإجماع الوطني أنه كان من الأهمية بمكان اشراك الشعب السوداني صاحب القرار في الاطلاع علي الوثيقة قبل التوقيع عليها.
عليه نؤكد أن الحوار حول وثيقة المرسوم الدستورى يجب أن يعالج الاختلالات التي تمت في وثيقة الاتفاق السياسي حتى تعبر بالكامل عن الموقف الوطني لاستكمال لإرادة الثورة السودانية في التغيير الشامل.
إن قوى الإجماع الوطني تؤكد حرصها على وحدة قوى الحريه والتغيير، فهي الكيان المعبر عن إرادة الثوره السودانيه نحو تحقيق أهداف الشعب السوداني.
تحالف قوى الاجماع الوطني
الخرطوم
18 يوليو 2019م


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.