درجات الحرارة تتخطى حاجز (43) درجة في معظم انحاء البلاد    هل اقترب السفر إلى الخارج بلا قيود؟.. الخطوط السعودية تجيب    مصر.. وفيات وعشرات المصابين في حادث قطار شمال القاهرة    طورها الجيش الأميركي.. هل نظرية استخدام اللقاحات لزرع رقائق دقيقة لمراقبة البشر حقيقية؟    رئيس مجلس الأعيان الأردني يكشف عن مصير الأمير حمزة ودور إدارة ترامب في "الفتنة"    جيسي يعلن نهاية رحلته مع الهلال    السودان: ارتفاع كبير في أسعار السلع الاستهلاكية بسبب عدم الرقابة الحكومية    تحلل 190 جثة بمشرحة في الخرطوم!    عرمان: على الحركة الإسلامية أن تحارب المؤتمر الوطني، وليس العكس    أزمة المريخ..خطوة عاجلة من شداد بشأن اجتماع"فيفا"    رئيس الوزراء الإثيوبي: سد النهضة سيحمي السودان من الفيضانات    الشمالية: حصاد القمح في المشاريع الاستثمارية والحكومية يسير بصورة جيدة    سقوط قتلى في احتكاكات بين الشرطة والرعاة بولاية النيل الأبيض    تغيير جديد.. سعر الدولار و اسعار العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم الاحد 18 ابريل 2021 في البنوك السودانية    شرط حي العرب يعطل صفقة الهلال    نجاح كبير للعمومية الانتخابية في وادي حلفا بحضور 98% من الأندية    ارتفاع تكلفة ترحيل الأسمنت ل(6) آلاف للطن    أمير سعودي: ولي العهد يرزق بمولود جديد ويكشف عن الاسم الذي اختاره له    20 عاماً من الوجود العسكري في أفغانستان: هل كان ذلك يستحق كل تلك التضحيات؟    عبد الواحد .. شروط جديدة !    تغير المناخ: الصين والولايات المتحدة تتعهدان بالتعاون في مكافحة الظاهرة    التعاون السوداني الإسرائيلي..أبرز الملفات    حيدر المكاشفي يكتب: الفلول يتحدون كورونا والدستور    ارتفاع أسعار اللحوم وإقبال متزايد بسبب رمضان    بورتسودان تنجو من كارثة بعد انقلاب شاحنة غاز تحت محطة ضغط كهربائي    مكارم بشير تلفت نظر المشاهد بسبب لغة الإشارة بينها ومهاب عثمان    (الدعم السريع) تضبط مخدرات بقيمة (5) ملايين جنيه بغرب دارفور    تجمع الأطباء بأمريكا ينشئ محطة أوكسجين بمستشفى نيالا    طه مدثر يكتب: المال عمل للاضينة قيمة.. ولعشة الجبل مسلسل!!    تعليقات ساخنة تنهال على مجمع الفقه الإسلامي السوداني بعد تحديده لقيمة زكاة الفطر    معتصم محمود يكتب.. اتحاد الخرطوم روائح تزكم الأنوف (2)    الفاتح جبرا يكتب: لم تسقط    ملتقى الإبداع والثقافة والفنون ينظم منتدى رمضانيات بالإثنين    تجدد خلافات طه سليمان والسيمت.. والسوباط يتدخل    منتدى شروق الثقافي يستضيف تجربة شاعر الشعب محجوب شريف    المذيعة رشا الرشيد ل(كوكتيل): الشروق منحتني مساحة في البرامج الحوارية بعد الثورة شعرت بخذلان لم أتوقعه الغيرة بهارات للحب …تقيده بسلاسلها في هذه الحالة… أنا بئر أسرار.. والشهرة خصمت مني الكثير    السعودية ترفع الحظر عن صادر الماشية السودانية بشكل دائم    (قحت) تطالب بلجنة وطنية للتقصي حول النشاط الاقتصادي للشركات العسكرية    أب يقتل أبناءه الثلاثة بشمال دارفور    هلالية يغني ل"شاعرة الهلال"    الصحفيه هيام تحلق في الفضاء …    الطيب مصطفى يكتب: بين خواطر الغزالي وعلمانية البرهان والحلو!.    بابكر سلك يكتب: يافكيك ياتفكيك    سلة الهلال تواصل الإنتصارات وتحافظ على الصدارة بدون هزيمة    توقُّف تام لمستشفيات النهود بسبب إضراب الأطباء    مُصادرة عملات أجنبية ضُبطت بحوزة سيدة حاولت تهريبها للخارج    مقتل سائق ترحال من قبل ثلاثة أشخاص أوقفوه لمشوار    أمر بالقبض على متهم ضُبطت بحوزته عملات أجنبية أثناء محاولة تهريبها للخارج    بالفيديو.. أردوغان يقرأ القرآن بالذكرى ال 28 لوفاة تورغوت أوزال    الخارجية الأميركية تأمر دبلوماسيين بمغادرة تشاد    الإمهال في إقامة صلاة المغرب والعشاء في رمضان    بالفيديو.. شاهد شجاعة الفنانة السودانية ملاذ غازي وتعاملها الشرس مع أفراد حاولوا توريطها في جريمة قتل بأحد الفنادق المصرية    حصيلة وفيات كورونا تتجاوز 3 ملايين عالميًّا    احذروا قلة النوم برمضان.. تصعب الصيام وتضعف المناعة    صور دعاء 7 رمضان 2021 | صور دعاء اليوم السابع من شهر رمضان الكريم    انتشال 41 جثة مهاجرة بعد انقلاب قارب قبالة سواحل تونس    حريق بمتاجر في السوق الشعبي والدفاع المدني يتدخل    بروفيسور عارف عوض الركابي يكتب: (الصبر) من أعظم دروس شهر رمضان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تعرف على إجراءات القرض التجسيري الأميركي وتوقعات تجار العملة
نشر في سودان موشن يوم 02 - 03 - 2021

أبلغ مصدر "الترا سودان"، أن الفائدة المطلوبة مقابل القرض التجسيري الذي ستقدمه الولايات المتحدة الأميركية إلى البنك الدولي لسداد متأخرات السودان والبالغ قيمته (1.2) مليار دولار؛ تتراوح الفائدة بين (8 إلى 10)% من القيمة الإجمالية للقرض.
وكان وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوتشين زار الخرطوم في السابع من كانون الثاني/يناير 2021، وأعلن عن قرض تجسيري من واشنطن إلى البنك الدولي لسداد متأخرات السودان حتى يتسنى للبنك الدولي مساعدة السودان واستئناف العلاقة بين الطرفين.
ورهنت الولايات المتحدة الأميركية سداد القرض بتنفيذ الحكومة السودانية إجراءات تحرير سعر الصرف التي نٌفذت اعتبارًا من 21 شباط/فبراير الشهر الماضي، برفع السعر الرسمي من (55) جنيهًا إلى (375) جنيهًا مقابل واحد دولار أمريكي فيما بقي السوق الموازي في حدود (376) جنيهًا وارتفع أمس السعر الرسمي إلى (376) جنيهًا متساويًا مع السوق السوداء.
وذكر مصدر ل"الترا سودان"، أن فوائد التي ستحصل عليها الولايات المتحدة من القرض التجسيري المُمر إلى البنك الدولي مقابل استئناف العلاقة بين البنك الدولي والسودان تتراوح بين (8 إلى 10)%.
وحول موعد سداد القرض التجسيري أشار المصدر إلى أن السداد عادة يستغرق بين تسعة أشهر إلى ستة أشهر من تاريخ إعلانه ما يعني أن القرض المُقدم من الولايات المتحدة الأميركية لن يتم الإفراج عنه قبل منتصف العام الحالي على حد قوله.
ويحث المانحون الحكومة الانتقالية على تحرير سعر الصرف ورفع الدعم عن السلع الأساسية مثل الوقود والقمح والكهرباء وتحويله إلى القطاع الخاص حيث بدأت الحكومة تقليص الدعم منذ شباط/فبراير 2020 وأدت إلى الإجراءات إلى ارتفاع مستوى التضخم إلى (305)% لشهر كانون الثاني/يناير 2021.
وعلم "الترا سودان" من مصدر في مجلس شركاء الفترة الانتقالية أن البنك المركزي حصل على حتى الآن على (400) مليون دولار من الأموال المخصصة لبرنامج الأسر الفقيرة مقابل الاستمرار في الإصلاحات الاقتصادية من جانب الحكومة الانتقالية.
ويُجري مجلس الوزراء حزمة إصلاحات على قطاع المصارف إلى جانب تنفيذ جولة خارجية الفترة القادمة للبعثات الدبلوماسية لإجراء حوار مع الجاليات السودانية حول التحويلات الخارجية بحسب تصريح صادر عن وزير مجلس الوزراء خالد عمر يوسف أمس الأحد.
وتراقب الحكومة الانتقالية بحذر السوق الموازي لتجنب انفلات سعر الصرف خاصة بعد تحريره رسميًا الأسبوع الماضي بينما يقول تجار عملة إن السوق لا يزال تحت الاختبار.
وقال تاجر عملات بالسوق العربي ل"الترا سودان"، إن السعر الرسمي والموازي أصبح متعادلاً لكننا لا زلنا في بداية الأمر، وإذا لم يستجيب البنك المركزي لطلبات الاستيراد الأسبوعين القادمين سيلجأ المستوردين إلى السوق الموازي حينها أتوقع أن يسحق سعر الصرف في السوق الموازي للسعر المُعلن في البنوك.
وتابع : "هذا هو المحك ان يستمر تدفق التحويلات عبر المصارف وأن تقوم في نفس الوقت بتوفير النقد الأجنبي لطلبات الاستيراد وأن تكف الحكوم عن شراء الدولار من السوق الموازي".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.