مجلس الوزراء يعلن ترحيبه بالبعثة الأممية للسودان    القوات المسلحة تؤكد حل الدفاع الشعبي    كَيْفَ نَحْمي السُّودان من أخطار سد النهضة ؟! .. بقلم: د. فيصل عوض حسن    مسامرات زمن حظر التجوال .. بقلم: عثمان أحمد حسن    المراية .. بقلم: حسن عباس    قون المريخ والعنصرية .. بقلم: إسماعيل عبدالله    تكامل الأدوار في محاربة مافيا الفساد .. بقلم: نورالدين مدني    "أحمد شاويش." ذلك العبقري المتواضع ... بقلم: مهدي يوسف إبراهيم    وزارة العمل والتنمية الاجتماعيّة تسلّم كروت الدعم النقديّ لعدد من الجمعيّات النسائيّة    المباحث تلقي القبض على قاتل ضابط الشرطة بولاية شمال كردفان    نحو صياغة برنامج اقتصادي وطني يراعي خصوصية الواقع السوداني .. بقلم: د. محمد محمود الطيب    أنا والفنان حمد الريح .. شافاه الله !! .. بقلم: حمد مدنى حمد    حول نقد الإمام الصادق للفكرة الجمهورية (2-4) .. بقلم: بدر موسى    أخطاء الترجمة: Bible تعني الكتاب المقدس لا الإنجيل .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    ترامب يتشبه بالرؤساء العرب .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    ذكريات وأسرار الحركة البيئية العالمية ومصائر الدول النامية .. بقلم: بروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد    باتافيزيقيا السّاحة الخضراء (1) .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن /ولاية أريزونا أمريكا    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تكوين رابطة أبناء الزغاوة بالولايات المتحدة الأمريكية.

انتهت في الساعات الاولي من صباح اليم فعاليات تكوين هيئة قيادية لجالية أبناء الزغاوة بالولايات المتحدة الأمريكية، إشتملت برامج الفعالية علي فقرات متنوعة حدد لها يومي 26 و 27 من الشهر الجاري ولكنها استمرت حتى الساعة الثانية من صباح اليوم 28 نوفمبر . بالصالة الرئيسية لفندق أولمبيك بوسط مدينة فورت وين بولاية إنديانا. يقول أعضاء المكتب (الستيني) ان الاستهداف الممنهج لحكومة الخرطوم للزغاوة ارضا وكيانا كان المحرك الاساسي لتجمع أبناء القبيلة بالقفز على حواجز (خشوم البيوتات ) لكيان الزغاوة المستهدف مع بعض الاثنيات الأخري في السودان. وكان السؤال الذي لم يجد له المشاركون إجابة واضحة يقول : لماذا؟ولمصلحة من يستهدف المركز بعض القبائل؟ !!. بالرغم من الإشارات بالكلام الواضح الناتج في تصريحات أغلب قيادات حكومة الخرطوم لابادة الزغاوة كتصريح المهندس عطا المنان عندما كان محافظا لنيالا والذي قال : بعد دا الزغاوة إلا يشوفو ليهم كوكب آخر !!! وأيضا مساعد الرئيس السابق د. نافع الذي قال : إن كل أبناء الزغاوة متمردين حتي أعضاء المؤتمر الوطني! !! هذه التصريحات وغيرها كانت توضح مدي تربص المركز بمكونات الهامش، وتضاف اليها تصريحات لأمثال الاستاذ أحمد هارون بجنوب كردفان ضد اثنيات اخري.
علي هامش الفعاليات تحدث الي صاحب فكرة تكوين وعاء يضم ابناء القبيلة المهندس سليمان يعقوب آدم الذي قال : أن الفكرة نبعت منذ سنين كرد فعل لاستهداف أرض وإنسان القبيلة ولكن تنفيذ الفكرة بصورة واقعية كان في أبريل 2014 في شكل مجموعة علي الواتساب بعد تجييش الحكومة لعصابة الجنجويد والتي نفذت جرائم إبادة بصور مأساوية للغاية لكل أرض دار زغاوة، بعدها تحولت المجموعة للتلغرام تم بعد أكثر من 65 اجتماعا توصل الأعضاء لتكوين هذا الهيكل المولود اليوم.
أولي نتائج النقاشات علي أرض الواقع تمثل في تكوين لجنة برئاسة السيد إبراهيم إمام اجتهدت لحصر العضوية ومن ثم تكوين مجلس ممثلي الولايات.
تحدث البروفسور دوسة في مداخلة معربا عن سعادته لما توصل له أبناء القبيلة حاثا إياهم علي ضرورة الانصهار في أسرة واحدة للنهوض بالقبيلة.. علي صعيد تواجد أبناء القبيلة بأمريكا ذكر البروف انهم كانا شخصين فقط في العام 1975 ارتفع العدد الي أربعة أشخاص في العام 1981 وحاليا يزيد العدد عن 3 الف فرد.
من جانبه ذكر المهندس داؤود محمد ابراهيم رئيس الهيئة التشريعية للرابطة انهم يأملون ويسعون لكف يد المركز عن القبيلة وأنهم لا يدخرون جهدا حيال ذلك. وسيقوم المكتب التشريعي بإصدار التشريعات التي تتضمن برامج المرحلة المقبلة لأبناء القبيلة بالولايات المتحدة.
قال الاستاذ مهدي موسي نوك رئيس المكتب التنفيذي انهم كقيادة تنفيذية سيكون عملهم مركزا علي محورين يتعلق الأول بضرورة ربط انسان القبيلة المتواجد بأمريكا بالجزور في أرض الأجداد والثاني بالمساهمة في وقف إبادة حكومة الخرطوم لعنصر الزغاوة، وأنهم يدعمون كل جهد يحقق الأمن للقبيلة لتتعايش مع غيرها بسلام. . وسيكون لهم تواصل مع الكونغرس الأمريكي لهذا الغرض.
عضو المكتب التنفيذي الأستاذ حسن زكريا أعرب عن سعادته لتحقيق الحلم الذي تمناه في توحد الكيان الزغاوي في رابطة وجسم واحد والذي ستظهر نتائجه قريبا حسب تعبيره.
من جانبه قال السيد إبراهيم مرتامي انهم يأملون في التفاف الجميع حول هذا المكتب الوليد والذي طال انتظاره .. واضاف نأمل ان يساهم هذا الجسم في خلق بيئة صالحة للتعايش القبلي في السودان وان يكون مشجعا لأبناء الزغاوة لتكوين روابط بكل دول العالم.
إضافة لتكوين المكتب التشريعي والتنفيذي اشتمل البرنامج أيضا علي تكريم لبعض المتفوقين من أبناء القبيلة علي مستوي امريكا و كذلك فقرات غنائية للفنان عبد الماجد كوربيا والمبدع طارق مختار. تحدث عدد من المشاركين اتفق الجميع علي الاهتمام بإنسان منطقة دار زغاوة المستهدف من قبل المركز.
جدير بالذكر أن تواجد أبناء الزغاوة بالولايات المتحدة في 32 ولاية، ويأمل الجميع علي خلق لبنة وحدة لمكونات القبيلة تكون عنصر أساسي لخلق وحدة وتماذج مع القبائل الأخري ولكن تظل تحديات المركز المتمثل في تمزيق النسيج الاجتماعي ماثلة للاعين فهل تستطيع الجهود للقفز فوق هذه المتاريس ؟ هذا ما يمكن أن تجيب عليه برامج الرابطة المستقبيلية.
الهيكل
التشريعي:
1/ دَاوُدَ محمد ابراهيم رئيس المجلس التشريعي
2/ عبدالكريم محمد الزين نائب للرئيس
3/ التوم محمد حجر مقررا للمجلس
التنفيذي
1/ مهدي موسي نوك رئيسا
2/ علي ضحية ابوقردة نائبا
3/ كمال الدين مصطفي هارون ألامين العام
4/ ابراهيم عثمان المر السكرتير المالي
5/ حسن زكريا نائبا للسكرتير المالي
6/ حسن شرف الدين السكرتير الاجتماعي
7/ ادريس حقار جقول. نائبا للسكرتير الاجتماعي
8/ عبدالله عبدالرحمن نيام السكرتير الإعلامي
9/ نورالدين شمو نائبا للسكرتير الاعلام
10/ كمال حامد خميس. السكرتير الثقافي
11/ سليمان يعقوب آدم نائبا للسكرتير الثقافي
12/شريف اسماعيل حرير. سكرتير شؤن الولايات
13/ ابراهيم ميس لسان. نائبا للسكرتير شؤن الولايات
14 عامر لَبْس سكرتير العلاقات الخارجية
15/ محمود عمر الطيب نائبا لسكرتير العلاقات الخارجية
ستظهر فديوهات علي اليو تيوب بعنوان : تكوين رابطة ابناء الزغاوة بالولايات المتحدة الامريكية


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.