الحلقة الثانية من شهادتي للتاريخ (50) حول سلامة سد النهضة وأضراره البيئية .. بقلم: بروفيسور د. د. محمد الرشيد قريش*    هيئة محامي دارفور تنعي معلم الأجيال المربي محمد علي شين    أُمْ دُوْمَة- أبْ لِحَايّة، قصصٌ من التراثْ السوداني- الحَلَقةُ العَاشِرَة .. جمعُ وإعداد/ عادل سيد أحمد.    البنوك الاسلامية وديوان الزكاة .. بقلم: عبد الله محمد أحمد الصادق    عن ملفات سيئة الذكر البيئة!! .. بقلم: حيدر احمد خيرالله    سر الختم هذا (مدهش) يا أماسا .. بقلم: كمال الهِدي    اعتداء دموي على المحامي د. عبد العظيم حسن بعد وقوفه في مسجد المنشية بعد خطبة الجمعة لاعتراضه على الخروج في مسيرة الزحف الأخضر قائلا: (المسيرة دي مفروض تكون مسيرة إعتذار للشعب السوداني)    البرهان يتعهد بدعم المرافق الرياضية بالبلاد    الصناعة والتجارة تكشف عن تعديل 5 من القوانين    تأجيل الاجتماع "الثاني" بين سلفاكير ومشار    وقفة احتجاجية لنقابة عمال الكهرباء    بلاغ ضد غندور بنيابة مكافحة الفساد    مرحبا بالمناضل عركى .. بقلم: محمد الحسن محمد عثمان    حصار الأمكنة- السودان .. بقلم: درية شرف الدين    قصص قصيرة جدا ونص نثري(2) .. بقلم: د. حامد فضل الله/ برلين    البنك منهجه برمكى!! .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    كباشي يصل جوبا للانضمام لوفد التفاوض    البرهان: ثورة ديسمبر حقنت الدماء ووحدت البلاد    زيارة مرتقبة لوزير الزراعة الإثيوبي للسودان    الغربال لن يحجب حقيقتكم .. بقلم: كمال الهِدي    مزارعون بالجزيرة يطالبون باعلان الطوارئ لانقاذ الموسم الشتوي    مؤتمر (أصدقاء السودان) يتعهد بدعم الحكومة الانتقالية في أبريل    الهلال يستعيد توازنه بفوز خارج ملعبه على الشرطة القضارف    الكوز المُفاخر بإنجازاته .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    نظريه الأنماط المتعددة في تفسير الظواهر الغامضة .. بقلم: د.صبري محمد خليل/ أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه في جامعه الخرطوم    (الحرية والتغيير) توصي رئيس الوزراء بإقالة وزير الزراعة    السودان: (الشعبي) يدعو لإسقاط الحكومة احتجاجا على اعتقال السنوسي    أمين الزكاة: الديوان عانى من إملاءات "السياسيين" في العهد السابق    المصري حمادة صديقي مدرباً للهلال    الحكم باعدام ثلاثة متهمين في قضية شقة شمبات    "سان جيرمان": 180 مليون يورو سعر نيمار    صعود فلكي للدولار مقابل الجنيه السوداني قبيل مؤتمر دولي لإنقاذ الاقتصاد    اتحاد إذاعات الدول العربية يكرم حمدوك    نحو منهج تعليمي يحترم عقول طُلابه (1): أسلمة المعرفة في مناهج التربية والتعليم في السودان .. بقلم: د. عثمان عابدين عثمان    حمدوك: عدد القوات السودانية العاملة في اليمن "تقلص من 15 ألفا إلى 5 آلاف"    مُقتطف من كِتابي ريحة الموج والنوارس- من جُزئين عن دار عزّة للنشر    الناتو وساعة اختبار التضامن: "النعجة السوداء" في قِمَّة لندن.. ماكرون وأردوغان بدلاً عن ترامب! .. تحليل سياسي: د. عصام محجوب الماحي    تشكيلية سودانية تفوز بجائزة "الأمير كلاوس"    اتفاق سوداني امريكي على رفع التمثيل الدبلوماسي    اتفاق بين الخرطوم وواشنطن على رفع التمثيل الدبلوماسي    العطا: المنظومة العسكرية متماسكة ومتعاونة        والي الخرطوم يتفقد ضحايا حريق مصنع "السيراميك"    مقتل 23 شخصا وإصابة أكثر من 130 في حريق شمال العاصمة السودانية    وفاة الفنان الشعبي المصري شعبان عبد الرحيم    حريق هائل في المنطقة الصناعية بحري يؤدي لوقوع اصابات    تدشين الحملة الجزئية لاستئصال شلل الاطفال بمعسكر ابوشوك            مولد وراح على المريخ    الحل في البل    انفجار جسم غريب يؤدي لوفاة ثلاثة أطفال بمنطقة تنقاسي    والي كسلا يدعو للتكاتف للقضاء على حمى الضنك بالولاية    حملة تطعيم للحمى الصفراء بأمبدة    أنس فضل المولى.. إنّ الحياة من الممات قريب    وزير الثقافة يزور جناح محمود محمد طه ويبدي أسفه للحادثة التي تعرض لها    مولاَّنا نعمات.. وتعظيم سلام لنساء بلادي..    وزير الشؤون الدينية والأوقاف : الطرق الصوفية أرست التسامح وقيم المحبة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لوشُفَتَ مَرّة جَبَل مَرّة يَعَاودَك حَنين طُول السنين...فيديو
نشر في السودان اليوم يوم 27 - 11 - 2011


عباس حسن محمد علي طه - جزيرة صاي
كنت بالأمس في غرفتي الصغيرة في غربتي الكبيرة، أتذكر في الخيال وأنا أطوف في ربوع وطني السودان، أرى أمامي شريط الذكريات يمر سريعاً، من مقرن النيلين إلى جزيرة توتي، والدندر وكرري وجبال توتيل والتاكا وجبال النوبة وجيل ميمى بفركة وعبري ودوشة بصلب وجبل عدو وجبل عَدُوُ بجزيرة صاي وقدير والبركل والنيل وفروعه والنخيل والت والأبيض عروس الغرب، كسلا وسواكن وبورتسودان وحلفا وسنار ومشروع الجزيرة وأستمع في ذلك الخيال بعض الأغاني الوطنية (أنا أمدرمان تأمل في نجوعي ،أنا السودان تمثل في ربوعي) (أنا سوداني أنا)(حلات بلدي)(وطن الجدود)(جدودنا زمان) (يا بلدي يا حبوب)وغيرها، لكن فجأة يقلب شريط الذكريات وإذا بأغنية فنان القلوب خليل إسماعيل رحمه الله ( لوشفتا مرة جبل مرة، يعاودك حنين طول السنين،تتمنى تاني تشوفو مرة تنسى هموم عمر بين المناظر بين المناظر والزهر،عالم عجيب وجمال سحرنا أنواع شجر وألوان زهور،أسراب تجلى السرورنسانا روحنا وألف هم، أنا تاني راجع للجبل راجع أعيد لحظات عمر، يا لها من كلمات معبرة ولوحة جمالية رائعة تصف جبل مرة من كل جوانبه وتشوقنا لزيارته، فهويقع جنوب غرب السودان في ولاية غرب دارفور ويمتد من كاس إلى مشارف الفاشر شمالاً في مساحة تقدر ب 13 ألف كلم تقريباً تمتد بطول 240 كلم وعرض 80 كلم بينما يبلغ إرتفاعه 10000 قدم وهو الثاني إرتفاعاً بعد جبال الأماتونج في الجنوب ويتشكل من سلسلة مرتفعات بقمم متعدد تتخلها الشلالات واالفوهات والبحيرات البركانية ومن شلالاته مثل: قلول ونيرتتي ومرتجلووسوني و ضريبة، يتمتع جبل مرة بطقس معتدل يغلب عليه طابع مناخ البحر الأبيض المتوسط ، حيث أمطاره طوال السنة تقريباً مما يتيح الفرصة لنمو الكثير من الغابات المتشابكة وأشجار مثل الموالح والتفاح مع توفر إمداد مائي مستمر وترتبه صالحة لزراعة الذرة والدخن ..إلخ. وأنواع من النباتات التي ينفرد بها دولياً بالإضافة الي مجموعات كبيرة من الحيوانات النادرة والأليفة ويعتبر جبل مرة من أجمل المواقع السياحية السودانية ومنطقة جذبِ سياحي للكثير من الزائرين للتمتع بالمناظر السياحة،غالبية السكان الجبل من قبيلة الفور الطيبين غالبيتهم من حفظة القرآن الكريم. تنتشر القرى حتى قمم الجبل ويمكن السفر إليه عن طريق مستفلت من نيالا - كاس - زالنجى بطول 100كيلو ويقال أن سبب تسميته بجبل مرة هو إعتقاد السكان أن هذا الجبل ظهر مرة واحدة في الوجود ولن يتكرر مثله ولا يوجد جبل يشبهه من شدة جماله ووجود أهم مقومات الحياة إنه جبل مرة بقامة بلد وأنا تاني راجع للجبل، يلاكم معاي..عباس حسن محمد علي طه –جوال (0544676864) الرياض
Dimofinf Player
ابوعركي البخيت - جبل مرة- اغنية مصورة
Dimofinf Player
جبل مرة
Dimofinf Player
2جبل مرة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.