السودان بلد المليون سياسي    أمريكا و الأسلاميين و المعادلة السياسية    "العدالة الإنتقالية" جوهرها وأهدافها الأساسية    في الهواء الطلق    القبض على الفنان المصري "حسن شاكوش" لقيادته سيارة دون لوحات    أمجد: ارسال طلب الدعم من مدير الشركة، صديقنا مبارك اردول.. استغلال سلطة    وزير الصحة:الجزء الاكبر من لقاح كورونا الامريكي سيذهب إلى بورتسودان    مباحث السودان توقف 8 متهمين في جريمة قتل أجنبي بالخرطوم    توثيق عجيب لحكاية حبيب من سيد الطيب لمنشورات مبارك اردول تكشف ما لا يخطر على بالك    شاهد بالفيديو: تلف طعام بإحدى صالات الأفراح بالخرطوم وصدمة وسط الضيوف بعد رؤيته    مجلس المريخ برئاسة سوداكال يصدر إعلان تحذيري بعدم التعامل مع الذين تم إسقاط عضويتهم    طالبها بتنظيم بطولة "شليل وين راح" بدلاً عن الممتاز .. الفاضل التوم يهاجم لجنة المسابقات    لجنة مسار دارفور توصي بالإسراع في تشكيل مفوضية السلام    المباحث تلقي القبض على متهمين في جريمة قتل أجنبي بالخرطوم    منتخب السيدات يفوز "6-2" على فريق الكرنك وديا    توقعات بهطول أمطارغزيرة بالخرطوم    تقرير يحذر من إهدار الملايين من جرعات لقاح "كوفيد-19" بالدول الفقيرة شهريا    سعر الدولار و اسعار العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم الخميس 5 اغسطس 2021 في السوق السوداء    الحكومة تقر بعدم إرسال أموال الدعم المباشر ل 1.1 مليون أسرة    ميسي يغادر برشلونة رسميا    تحذير عاجل من نوعين من الأطعمة يسببان السرطان    هل غادرت ياسمين عبدالعزيز المستشفى؟.. "العوضي" يكشف الحقيقة    شداد يكشف كواليس تكفل الإمارات بإعادة تأهيل ستاد الخرطوم    محكمة شهداء الثورة تصدر حكماً بالإعدام في قضية شهيد الجزيرة أبا    15 صفحة يوميا.. مراهقة تحفظ القرآن الكريم في 3 شهور فقط    إيقاف حساب أسرع إمراة فى العالم علي "انستجرام" بسبب انتهاك حقوق بث أولمبياد طوكيو    فقدان الوزن وتحسين صحة القلب.. 5 فوائد لتناول الطعام الحار    إجتماع للجنة القومية العليا لإنجاح الموسم الزراعي    إجتماع مرتقب الأحد المقبل بين وزير المالية واتحاد الغرف الصناعية    أحكام رادعة لأصحاب مصنع عشوائي لمخلفات التعدين    ضمادة وبقعة غريبة.. زعيم كوريا الشمالية يثير التساؤلات مجدّدًا    ندى القلعة تكشف عن معاناتها مع الفقر وتقول : لو جاني زول فقير وبخاف الله لابنتي لن أتردد في تزويجها    مطالبة بازالة التقاطعات فى مجال التعاون الاقتصادي والتجاري بين السودان السعودية    الاعدام قصاصاً ل(6) من مرتكبي مجزرة الأبيض    مركز الأشعة بمدني يتسلم جهاز الأشعة المقطعية    صباح محمد الحسن تكتب : كرامتنا وصادر الماشية    واليا النيل الأبيض والجزيرة يشهدان مباراة فريقي النهضة وودنوباوي    اعفاء النائب العام المكلف.. مبررات المطالبة    الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي يؤدي اليمين الدستورية اليوم الخميس    هل زواج الرجل من امرأة زنا بها يسقط الذنب ؟    واتساب يضيف ميزة جديدة ل "اللحظات الخاصة"    توقيف مُتّهم بحوزته أزياء رسمية تخص جهات نظامية بالخرطوم    بلاغات عديدة من محمود علي الحاج في زملائه، وقرار بمنعه من دخول الاتحاد    عرض سينمائي لفيلم«هوتيل رواندا» غدا بمركز الخاتم عدلان    الكويت.. قرار طال انتظاره عن الدوام الرسمي بكل الجهات الحكومية    دراسة: عدد ضحايا الفيضانات سيتضاعف في العقد القادم    إخضاع شحنة صادر ماشية اعادتها السعودية للفحص    جنوب السودان .. المعارضة العسكرية تقصي "رياك مشار" عن زعامة حزبه    تطورات جديدة في محاكمة وزير الدفاع الأسبق بتهمة الثراء الحرام والمشبوه    الشرطة توقف شبكة إجرامية متخصصة في كسر المحلات التجارية    الأدب والحياة    كلمات …. وكلمات    سافرن للزواج فوجدن أنفسهن يتحدين صوراً نمطية عنهنّ    "بلومبرغ": دراسة تكشف عن استهداف هاكرز صينيين لوزارات خارجية عربية    شاهد بالفيديو: (العريس في السودان بقطعو قلبو) الفنانة جواهر تصرح وتتحدث بشفافية عن الزواج في السودان    لجأت للسحر من أجل الزواج قبل 50 عامًا ثم تبت.. ماذا أفعل؟    ما هو حكم الذهاب للسحرة طلبا للعلاج؟    مصالحة الشيطان (2)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الوساطة في جوبا:لا أهمية للسقف الزمني مادامت الاطراف تتفاوض بجدية

جوبا 13-6-2021 ( موفد سونا)- اكد توت قلواك مستشار الرئيس للشئون الأمنية ان من واجب الوساطة في جنوب السودان ان تسعي قي جدية لتحقيق السلام للشعب السوداني اذ انه فوق اهمية السلام للخرطوم فان استقرار السودان استقرار لدولة جنوب السودان لذلك كان توجيه الرئيس سلفاكير مياردت للطاقم الاستشاري هو السعي لتحقيق السلام الشامل بالسودان
ونوه سعادة المستشار في مقابلة مشتركة للاجهزة الاعلامية السودانية المشاركة في تغطية المفاوضات انهم ووصولا لذلك الهدف جلسوا وتناقشوا مع الطرفين السودانيين في القضايا الخلافية للوصول إلى رؤية موحدة للتوقيع على الاتفاق الإطاري خاصة وان هنالك تقدم في حل القضايا الخلافية بين الطرفين .
وأشاد قلواك بالوفد الحكومي التفاوضي برئاسة الفريق أول ركن شمس الدين كباشي ووفد الحركة الشعبية لتحرير السودان شمال -الحلو برئاسة عمار امون للجدية التي ابدوها في سعيهم الحثيث لتحقيق السلام في السودان.
وقدم سيادته شرحا لاسس التفاوض والياته ومناهجه والتي قال انها واحدة منذ ان بدات الوساطة الجنوبية في تيسيرعملية التفاوض بين الحكومة السودانية وحركات ىالكفاح المسلح والتي انتهت الى التوقيع على اتفاق سلام جوبا في اكتوبر من العام الماضي و انه وبالرغم من شدة تعقيدات ملفات دارفور الكثيرة الا انهم تمكنوا من الوصول لاتفاق خارج القاعات توج بالتوقيع داخل القاعة. وقال "الان نمارس نفس النهج مع الحركة الشعبية لتحرير السودان شمال قيادة عبدالعزيز الحلو مع العلم ان وجهات النظر بين الحكومة الانتقالية والحركة الشعبية متقاربة " هذه المرة.
وتناول سيادته طبيعة العلاقة بين البلدين السودان وجنوب السودان والتي قال فيها " نحن شعب واحد في دولتين تربطنا علاقات اسرية ممتدة" وأكد سيادته حرص جنوب السودان على تحقيق السلام وزاد "مهمتنا الان تمهيد الطريق لتوقيع الاتفاق الإطاري. والان وصلنا الى مراحل متقدمة بين الطرفين. "
واكد المستشار على مقدرة الوساطة الجنوبية لحل النقاط الخلافية وأشار إلى ان المفاوضات تسير بصورة جيدة وتقدم ملموس يمكن أن يصل الطرفان فيه االي اتفاق خاصة "وان النقاط الكبيرة تم حسمها و لم يتبق الا التفاصيل الصغيرة وسيتم حلها وفق النهج الذي تسير به الوساطة."
وحول طلبيعة هذه النقاط الخلافية وهل تحتاج إلى قرارات سياسية من الطرفين لتجاوزها، اكد رئيس فريق الوساطة الجنوبية ومستشار الرئيس للشئون الأمنية توت قلواك ان القضايا المتبقية بسيطة يمكن أن يحلها رئيسا الوفدين الفريق أول ركن شمس الدين كباشي والسكرتير العام للحركة الشعبية لتحرير السودان عمار امون "ودورنا في الوساطة تقريب وجهات النظر بين الطرفين وانا ثق في ان تمضي مسيرة التفاوض بصورة طيبة وصولا لتوقيع الاتفاق الإطاري ومن ثم يتم تحديد موعد لبدء التفاوض الرسمي في البرتوكولات الثلاثة" السياسي، الأمني والانساني.
وقلل سيادته من اهمية تحديد سقف زمني للمفاوضات ما دامت الاطراف تبذل جهدها للتوصل لتلك الغاية وقال "يمكن في التفاوض ان نحدد سقف بسيط إذا ما وجدنا نقطة خلاف وتقدمنا بالتفاوض يمكن أن نزيد ايام التفاوض ليتحقق السلام حسب التاريخ الذي تم تحديده ان نزيد اوننقص على الفترة المحددة من أجل الاستقرار لتحقيق السلام."
وفي منحى اخر اشار رئيس فريق الوساطة الجنوبية توت قلواك الى وجود القائد عبدالواحد محمد نور رئيس حركة تحرير السودان في مدينة جوبا بدعوة من الرئيس سلفاكير خاصة وان هنالك اجتماعات مكثفة مع قيادات حركة جيش تحرير السودان ويجري العمل على تجهيز ورقة وافكاره ليقدمها للرئيس سلفاكير والذي بدوره يقوم سيرفعها إلى الحكومة الانتقالية في السودان و زاد " ان وجود عبد الواحد محمد نور بجوبا ولقاءه مع الرئيس سلفاكير ومقابلة قيادات الحكومة الانتقالية تؤكد رغبته الأكيدة في تحقيق السلام."


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.