«سد النهضة»: إثيوبيا تتقدم خطوة جديدة… وتدعو مصر والسودان ل«الحوار»    وزيرة الصناعة في السودان تصدر قرارًا    وزير سابق يعلّق على وصول"21″ وابور للسودان ويبعث برسالة لمدير السكة حديد    صبري محمد علي (العيكورة) يكتب: المائدة المستديرة .. احذروا الغواصات    سلفاكير يستقبل نائب رئيس مجلس السيادة    سعر الدولار في السودان اليوم الخميس 11 أغسطس 2022 .. السوق الموازي    توني يفنّد الحقائق بشأن مفاوضات تجديد عقده مع المريخ السوداني    بعدد (1251) صحفياً وصحفية.. بدء إجراءات انتخابات نقابة الصحفيين السودانيين    لأول مرة في التاريخ.. علاج لأمراض القلب الوراثية    عبد الرحمن عبد الرسول..ولجنة تكريم فضفاضة ؟    كيف تحمي نفسك من الاحتيال أثناء السفر؟    عبد النبي يبحث تحديات وقضايا القطاع الرعوي بجنوب كردفان    مصادر ل"باج نيوز": مهاجم المريخ يقترب من المغادرة    دار المحامين .. تفاصيل ماحدث    شاهد بالفيديو.. في مشهد يحبس الأنفاس الفنان جمال فرفور يغني وسط سيول جارفة (غرقان وبحر الريد ظلوم)    الترويكا تدين محاولة تعطيل ورشة الإطار الدستوري الانتقالي    انقطاع أدوية السَّرطان.. مرضى في مواجهة الموت!!    لتحسين صحة الأمعاء.. اعرف الفرق بين البروبيوتيك والإنزيمات الهاضمة    التجارة : خروج الوزارة من الرقابة السلعية وراء انفلات الأسواق    تمويل مفتوح من البنك الزراعي لمزارعي القضارف    جدّد نيّته باعتزال كرة القدم نصر الدين الشغيل: سعيدٌ بما قدمت للهلال ولم أغضب من (الغربال)    أستاذ جامعي سوداني: الجميلات من الطالبات بزيدهن 10 درجات إضافية في التصحيح لانو الجمال لازم يُقيّٓم    حادثة "هاوية نهاية العالم" تثير ضجة في السعودية    عثمان ميرغني يكتب: السيناريوهات المحتملة في ملاحقة ترمب    شاهد بالصور.. أصغر عروسين في السودان يواصلان ابهار الجمهور بجلسة تصوير جديدة    شاهد بالصورة.. بتواضع كبير نالت عليه الاشادة والتقدير.. الفنانة ندى القلعة تجلس على الأرض لتشارك البسطاء في أكل (الكجيك)    الإرصاد تتوقع هطول أمطار وتحذر    برمجمة قطوعات الكهرباء ل10 ساعات بالبحر الأحمر    الخرطوم..إغلاق جسور بأمر السلطات    الصحة الاتحادية تبحث قضايا مراكز علاج الأورام التخصصية    المستوردون والمصدِّرون.. شكاوى الإضراب وزيادة الدولار الجمركي    إختيار السودان ضمن الدول التي توقع علي محضر عمومية الكاف    بعثة منتخب الناشئين تعود للخرطوم فجر الخميس    بدء محاكمة رجل وسيدة بتهمة تزييف العملة المحلية بأمبدة    تأجيل النطق بالحكم في قضية الحاج عطا المنان    اتهام شاب بالاتجار في المخدرات بسوبا الحلة    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الخميس" 11 أغسطس 2022    بصمة علاء الدين وعقد الصيني وجنسية بيتر    ترامب: رفضتُ الإجابة عن أسئلة الادعاء العام    الشرطة: المباحث تُعيد الأستاذ الجامعي د. أحمد حسين بلال لأسرته    الصحة: المطالبة بتدريب مرشدات التغذية على عوامل خطورة الامراض المزمنة    الموفق من جعل له وديعة عند الله    مسلحان يقتحمان منزلًا وينهبان مقتنيات وأموال بالشجرة    سماعات ذكية تساعد على تشخيص 3 حالات شائعة للأذن    بعد تعطل خدماتها.. تويتر: أصلحنا المشكلة    شرطة الفاو تضبط شحنة مخدرات في طريقها للخرطوم    المباحث الفيدرالية تحرر 11 رهينه من قبضة شبكة تتاجر بالبشر    إصدارة جديدة عن النخلة ودورها في التنمية الإقتصادية والاجتماعية    السلطة القضائية توجه بزيادة المحاكم الخاصة بالمخدرات في الخرطوم    ال(إف بى آى) تُداهم منزل دونالد ترامب في فلوريدا    الأمة القومي يُدين ما يتعرّض له الشعب الفلسطيني في قطاع غزة    د.الشفيع خضر سعيد يكتب: الصوفية والأزمة السودانية    الإعلامية وفاء ابراهيم في حوار مع (كورة سودانية) …إذاعة الصحة والحياة اول تجربة اذاعية لي وقدمت البرنامج الأشهر فيها "فنان وافكاره" ….    ود مدني تستقبل الفنانة منى مجدي بمحنة ومحبة وإلفة    أمير تاج السر يكتب: الكتابة وأنشطة أخرى    بالصور والفيديو .. شيخ الزين يتلو القرآن في ضيافة طبيبة سودانية في دبي    دقلو يشهد ختمة القرآن بنية رفع البلاء عن السودان وأهله    طه مدثر يكتب: الانقلابيون.والهجرة.وهجر مانهى الله عنه!!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



ضابط بمباحث ببحري يقر بحبس صحفي بطريقة غير مشروعة
تفاصيل مثيرة في محاكمة الصحفي حافظ هارون
نشر في الراكوبة يوم 02 - 06 - 2021

أقر الشاكي رئيس شعبة المباحث بقسم المدينة بحري الملازم عبد الرحمن حسب الله، لدى استجوابه بمحكمة جنايات بحري أمام القاضي عبد العزيز خالد عبد الله، بحبس الصحفي حافظ هارون بالقسم بطريقة غير مشروعة ودون تدوين أي بلاغات في مواجهته.
وأشار الشاكي إلى أنه كان نائما لحظة وصول الصحفي المتهم إلى القسم ليستيقظ عقب سماع صوت المشاجرة، مؤكدا على انه اتجه صوب المتشاجرين وتم إبلاغه بواسطة وكيل عريف بوقوع المشاجرة، ونفى في ذات الوقت مشاهدته للواقعة، وزاد بالقول :" كان هناك عدد من الأفراد داخل القسم إلا أنهم نائمون عدا أحد الأفراد".
وقال الشاكي بأنه عقب وصوله مباشرة أمر فرد الشرطة بحبس المتهم قبل تدوين بلاغات في مواجهته وأضاف :" قلت للمتهم أجلس ورفض الانصياع والصمت وسمعته يهدد بقوله بأنه سيشكونا ولن يترك حقوقه ولا علم لي بطبيعة حقوقه".
يذكر أن الشاكي أقدم على تدوين ثلاثة بلاغات في مواجهة المتهم تتعلق بالإزعاج العام والاعتراض والتهديد تحت نص المواد (77) ، (99) ، (103) من القانون الجنائي.
وأكد الشاكي عدم علمه بالحيثيات التي قادت المتهم لدخول القسم عند الساعات الأولى من الصباح ، ومضى بالقول :" لم اسأل عن اسباب دخوله ولم يكن لدي علم بأنه اقتاد حرامي للقسم".
في غضون ذلك، نفى الشاكي الملازم عبد الرحمن حسب الله علمه، بتدوين المتهم بلاغ في مواجهته وزميله في القسم لدى آلية الشرطة مؤكدا عدم إخطاره بها.
وفي ذات السياق استجوبت المحكمة المتهم الصحفي حافظ هارون وأدلى بقوله :" في ساعات الصباح الأولى تسلل لصوص إلى منزلنا وقاموا بالسطو على عدد من الهواتف النقالة وقمنا بمطاردتهم حتى تمكنا من إلقاء القبض عليهم بمساعدة رجال شرطة كانوا يتمركزون أمام محلية بحري ولم نعتدي على اللص".
وقال هارون انهم ذهبوا لقسم الشرطة لتدوين بلاغ في مواجهة اللص إلا انهم فوجئوا بخلو البوابة من الحراسة عدا أحد الأفراد بالداخل، وعندما طلبوا منه تدوين بلاغ رفض ورد بالقول :"أخذوه من هنا وأذهبوا، دون توضيح أي أسباب".
وأكد هارون أمام المحكمة على أنهم أصروا على تدوين البلاغ ما دعا فرد الشرطة للذهاب إلى إحدى الغرف التي كان ينام فيها الضابط المناوب برتبة الملازم أول شرطة، وعقب خروجه رد بقوله :"دا مكتب الضابط اتصرفوا معاهو". ومضى المتهم بالقول :" طرقنا الباب ليرد علينا الضابط المناوب بقوله :"منو البضرب في الباب؟ اجبناه بأننا مواطنين وطالبناه بالخروج ومن ثم الحديث إلينا".
وروي الصحفي واقعة الاعتداء عليه بواسطة الضباط بقوله :" خرج الضابط المناوب برتبة الملازم أول من داخل الغرفة وخاطبنا بالقول :" خذوا هذا الشخص من هنا (يقصد اللص)". مشيرا إلى أنه رد عليه بالقول دا واجبك القانوني والدستوري، ليرد الضابط المناوب بالقول :" من أنت حتى تحدد لنا واجباتنا ".
وأضاف:" قام الضابط بإمساك مقدمة قميصي ومن ثم وجه لكمة مباشرة إلى صدري ليقتادني صوب استقبال الحراسة ليقوم بالاعتداء علي مرة أخرى بالكف وتوجيه الإساءة لي بألفاظ نابية".
وجزم المتهم باعتداء الشاكي رئيس شعبة المباحث بقسم المدينة بحري الملازم عبد الرحمن حسب الله عليه بالضرب هو الأخر بالكف ودفعه بقوة إلى داخل الحراسة".
وقطع المتهم هارون بحبسه لمدة ساعتين دون تدوين أي بلاغات في مواجهته، وزاد قائلا :" اخرجوني عقب ذلك وطلبوا مني مغادرة القسم إلا أنني رددت عليهم: لن أذهب بعد ما تعرضت للضرب والإساءة". ليرد الشاكي مخاطبا الضابط المناوب بقوله :"خليهو بنوريهوا القانون العايزو دا".
وواصل الصحفي المتهم في سرد تفاصيل ما حدث بقوله :" أمروا فرد الشرطة بأخذ اللص إلى المستشفى وإحضار أورنيك (8) الجنائي وتدوين بلاغ في مواجهتي، وعقب احضار الارنيك دونوا بلاغا بأسم اللص في مواجهتي، ومن ثم دونوا ثلاثة بلاغات أخرى الأزعاج العام، استخدام القوة الجنائية، والتهديد".
وحددت المحكمة جلسة قادمة في يوم 16/ يونيو لسماع شهود الاتهام بالإرشاد بواسطة إعلان المحكمة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.