توقيع وثيقة صلح بين الهدندوة والبني عامر في بورتسودان لطي نزاعات دامية    (يوناميد) تسلم الحكومة السودانية أكبر مقراتها في دارفور متضمنا أصولا ب 99.4 مليون دولار    مباحثات سودانية إماراتية في الخرطوم لدفع التعاون الاقتصادي بين البلدين    "الثورية" تطالب جهاز المخابرات بالكشف عن 162 أسيراً من منسوبيها    تعاون سوداني فرنسي لتحسين نسل الضأن    خبير: التطبيق الخاطئ لسياسة التحرير الاقتصادي أسهم في ارتفاع الأسعار    وهيهات ان نضرس الحصرم الذي يزرعون .. بقلم: حيدر احمد خيرالله    مبادرة سياسية باسم السودان الواحد (2): دعوة خاصة الى السيد عبدالعزيز الحلو وجماعته .. بقلم: د. يوسف نبيل    فِي أمرِ تغذيةِ العَقلِ الجَمعْي لشعبنا، ومُراكمَة خِبراتِ الثُّوار .. بقلم: عادل سيد أحمد/ الخرطوم    حمور زيادة: عندما هاجرت الداية .. بقلم: سامية محمد نور    استقالة محافظ البنك المركزي في السودان    قوة من المباحث تقتاد على الحاج للتحقيق في بلاغ ضد منفذي انقلاب 89    جيرمايا يدعو لاستخدام أصول اليوناميد للاغراض المدنية    ((الكرواتي طلع تايواني يا رئيس الاتحاد،)) .. بقلم: دكتور نيازي عزالدين    قراءة فنية متأنية لمباراة منتخبنا والأولاد .. بقلم: نجيب عبدالرحيم أبو أحمد    "الحوثيون" يحتجزون 3 سفن كورية وسعودية    "علماء السودان" تدعو التجار لعدم المبالغة في الأسعار    طاقم تحكيم من جامبيا لمواجهة الهلال وبلاتينيوم    إلى حمدوك ووزير ماليته: لا توجد أزمة اقتصادية ولكنها أزمة إدارية .. بقلم: خالد أحمد    قصص قصيرة جدا ونص نثري: الى حسن موسى، عبد الله الشقليني، عبد المنعم عجب الفيا، مرتضى الغالي ومحمد أبو جودة .. بقلم: حامد فضل الله/ برلين    اليوم العالمي للفلسفة والحالة السودانية. . بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    لا تفرطوا يا ثوار .. بقلم: الطيب الزين    تلقوها عند الغافل .. بقلم: كمال الهِدي    (فيس بوك) يزيل حسابات ومجموعات تابعة لجهاز المخابرات السوداني    محتجون عراقيون يغلقون مدخل ميناء أم قصر    البرهان: خطوط الكهرباء وترعة مشروع الراجحي أتلفت أراضي الملاك    اثناء محاكمة البشير .. الكشف عن مبالغ كبيرة تدار خارج موازنة السودان بينها شركات هامة وقنوات تلفزيونية    المجلس السيادي: النظام البائد أهان الجواز السوداني بمنحه للارهابيين    توقيع اتفاقية شراكة بين (سودان تربيون) وتطبيق (نبض)    خامنئي يؤيد قرار زيادة سعر البنزين    مقتل سوداني على يد مواطنه ببنغازي الليبية    منتخب السودان يخسر أمام جنوب أفريقيا بهدف    الخيط الرفيع .. بقلم: مجدي محمود    فريق كرة قدم نسائي من جنوب السودان يشارك في سيكافا لأول مرة    لسنا معكم .. بقلم: د. عبد الحكم عبد الهادي أحمد    نداء الواجب الإنساني .. بقلم: نورالدين مدني    السعودية توافق بالمشاركة في كأس الخليج بقطر    انفجار جسم غريب يؤدي لوفاة ثلاثة أطفال بمنطقة تنقاسي    والي كسلا يدعو للتكاتف للقضاء على حمى الضنك بالولاية    زمن الحراك .. مساراته ومستقبله .. بقلم: عبد الله السناوي    الأمم المتحدة تتهم الأردن والإمارات وتركيا والسودان بانتهاك عقوبات ليبيا    لجنة مقاومة الثورة الحارة 12 تضبط معملاً لتصنيع (الكريمات) داخل مخبز    اتهامات أممية ل(حميدتي) بمساندة قوات حفتر والجيش السوداني ينفي    شكاوى من دخول أزمة مياه "الأزهري" عامها الثاني    في ذمة الله محمد ورداني حمادة    حملة تطعيم للحمى الصفراء بأمبدة    والي الجزيرة يوجه باعتماد لجان للخدمات بالأحياء    معرض الخرطوم للكتاب يختتم فعالياته    ناشرون مصريون يقترحون إقامة معرض كتاب متجول    أنس فضل المولى.. إنّ الحياة من الممات قريب    وزير أسبق: سنعود للحكم ونرفض الاستهبال    ضبط كميات من المواد الغذائية الفاسدة بالقضارف    مبادرات: استخدام الوسائط الحديثة في الطبابة لإنقاذ المرضي .. بقلم: إسماعيل آدم محمد زين    وزير الثقافة يزور جناح محمود محمد طه ويبدي أسفه للحادثة التي تعرض لها    مولاَّنا نعمات.. وتعظيم سلام لنساء بلادي..    الحكم بإعدام نظامي قتل قائد منطقة الدويم العسكرية رمياً بالرصاص    وزير الشؤون الدينية والأوقاف : الطرق الصوفية أرست التسامح وقيم المحبة    عملية تجميل تحرم صينية من إغلاق عينيها    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





متعة الدوكشمان ... بقلم: كمال الهدي
نشر في سودانيل يوم 27 - 03 - 2010


[email protected]
الدوكشمان ممتع شديد يا بوي.
متعتو شنو يا وليدي؟
عشان فيهو تسلية يا بوي .. أصلو نحنا كل يوم نقوم من الصباح نتسوك ونشرب الشاي ونمشي المدرسة ونجي نتغدا ونلعب كورة، لكن ما كل يوم بنتفرج على دوكشمان يا بوي.
قصدك تقول الدوكشمان بيكسر ليكم الروتين اليومي يا وليدي؟
أيوة يا أبوي ممتع بالجد.
بس يا وليدي الدوكشمان الممتع ده على زمنا كنا بنشوفو في أفلام الكاوبوي وبنضحك على الناس الما عندهم هم غير ابراز العضلات وكلامهم كلو دل ددل تاخ تراخ، لكن دوكشمان الحياة الواقعية ده جديد علينا، بس نقول شنو في زمنكم زمن المحن ده يا وليدي.
يعني يا بوي ما كنتو بتعملوا دوكشمان زمان؟
النصيحة يا وليدي لمن كنا صغار كنا بنعمل دوكشمان برئ، إلا حسع شايفين الكبار بقوا يسووا دوكشمان وكمان في الأماكن العامة ويفرجوا الناس عليهم.
طيب مالو يا بوي مش هم مختلفين في حاجة ولازم يحلوها؟
يعني جايب خبر الجماعة يا شقي؟
كيف يا بوي هو في زول ما سمع بي دوكشمان الجماعة ديل، بس يا بوي امكن يكونوا خلاص حلوا الخلاف البيناتم.
لكن الحل بالعضل يا وليدي؟ الخلاف ممكن يحلوه براحة خاصة لمن يكونوا كبار ومشهورين كمان.
أنا سمعت إلا ما كنت قايل الناس العملوا الدوكشمان في مكان عام ديل مشهورين.. ديل ناس منو هم يا بوي؟
عليمهم الله يا وليدي، لكن غايتو البقينا نسمع بيهو في الأيام دي محنا عديل والله.
أظنك يا بوي قاصد ناس إنت عارفهم لكن ما داير توريني ليهم.
يا وليدي قلت ليك عليمهم ربهم، إلا السووها رقدت.. ديل قالولك اتعاركوا بالأيادي أكتر من مرة لامن دخل بيناتم الحجازين.
الحجازين ديل شنو كمان يا بوي؟
ديل يا وليدي الناس البجوا جارين عشان يمسكوا أي ناس بعملوا في دوكشمان ويهدوهم شوية.
طيب ليه ما جابوا ليهم البوليس.. مش هم عملوا دوكشمان وفي مكان عام كمان.
هو داب مكان عام يا وليدي! ده واجهة البلد عديل.
طيب ليه ما ودوهم نقطة البوليس.
قلت ليك يا وليدي الناس ديل مشهورين ونحن أصلنا كده الزول المعروف بنحاول نلملم ليهو حاجاتو الكعبة سريع سريع.
لكن يا بوي كلامكم ده ما صاح.
كيفن ما صاح يا وليد إنت كمان بتدور تنصحنا على آخر الزمن!
أبوي ما تزعل من كلامي لكن بالجد كلامكم ما صاح لأنو الزول المعروف ده مفروض تحاسبوه أكثر من الزول الما معروف.
بتدور بي حسابو شنو يا وليد؟
عشان نحن الصغار ديل دايماً بنشوف الزول المعروف عشان نعمل زيو.
يا حليلك يا وليدي ويا حليل زمنكم فعلا..ً زمان الحال كان كده، إلا حسع يا وليدي الدنيا اتغيرت والزول المعروف ده بقا يسوي الدايرو أكان صاح ولا غلط والدوكشمان ده أبسط حاجة يعملها زي الناس ديل.
يعني يا بوي يسووا دوكشمان ما زي حق الأفلام.. دوكشمان بالجد وبرضو انتو قبلانين بيهم؟
ما سمعت يا وليدي بالمقولة البتقول حكم القوي على الضعيف؟ أها ده ياهو حالنا زاتو.
لكن يا بوي لحدي السنة الفاتت القريبة دي ما كنت بتقول كلام زي ده مالك اتغيرت كده؟
الدنيا بتعلمك كل يوم شئ جديد يا وليدي ولازم نعرف نواكبها وإلا فاتتنا.
هي لكن يا بوي ما لي الدرجة دي.. يعني العلمتنا ليه أمس تجي الليلة تغيروا كامل!
الله يجازي الكان السبب يا وليدي وغايتو ما باليد حيلة بس نسأل الله التخفيف.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.