تويتر نوتس.. ميزة انتظرها ملايين المستخدمين    الهلال يواصل نزيف النقاط ويتعادل أمام حي العرب    تخفيض رسوم تسجيل الشركات    الطاقة و النفط تعلن خروج محطة أم دباكر من الشبكة القومية للكهرباء    المريخ يتفوق على الخيالة بهدف نمر    في اجتماعه الثالث الاتحاد السوداني للبراعم والناشئين والشباب يجيز تكوين الأمانات واللجان    القوات المسلحة : الأنباء عن تحركات للقوات و أسر جنود إثيوبيين بالفشقة "غير صحيحة"    وسط دارفور تؤكد وقوفها خلف القوات المساحة    السودان .. الخارجية تقدم تنوير للبعثات الأفريقية حول إعدام الجيش الإثيوبي لسبعة جنود و مواطن    المنسق العالمي للقاحات كورونايطلع علي سيرحملات التطعيم بشمال دارفور    حميدتي يوجه بالتصدي لكل من يحمل سلاحاً اما بالتسليم او الحسم الفوري    سعر صرف الدولار في السودان ليوم الثلاثاء مقابل الجنيه في السوق الموازي    الهلال يسعى لامتصاص صدمة الديربي.. والمريخ في مهمة ثأرية    وداعاً قلعة الكؤوس ..!!    خطاب للسلطات يؤجّل انتخابات الهلال    ارتفاع ملحوظ في الأضاحي بالأسواق الرئيسية    غرفة الاعمال السودانية الليبية تبحث زيادة التعاون الاقتصادي والتجاري    جبريل يطالب بإيقاف صادر الحي    عمر الدقير يكتب: أبو هاجة ومشكاة الثورة    القنصل المصري في الخرطوم: ننفي بشكل قاطع وجود أي توجيهات بعدم دخول الأشقاء السودانيين لبلدهم مصر    السلع الغذائية تستحوذ على معظم واردات البلاد    انطلاقة الملتقي التفاكري بين المجلس الاعلي للسياحة واصحاب المنشآت السياحية    الجزيرة ترصد 13 مليون جنيه لبناء مركز لعلاج الإدمان    حكومة الجزيرة تكشف عن شبهة فساد وتزوير في 63 قطعة أرض استثمارية بالمناقل    بدء محاكمة ثلاثة ثوار متهمين باتلاف عربة شرطة    محامو الطوارئ يحذرون من تكدس الجثث بمشرحة أمدرمان    مصر.. مقتل مذيعة بالرصاص على يد زوجها القاضي    الكونغولي القادم للهلال يُواجه غضب الأنصار    خضراوات تصبح مغذية أكثر إذا تم طهيها.. تعرف عليها    مكافحة المخدرات توقف متهمين وبحوزتهم (260) حبة ترامادول    القبض على متهم قتل اخر بجبرة    الخرطوم.. ربط تقديم الخدمات بتطعيم (كورونا)    توقيف شبكة تصطاد المواطنين عبر صفحات الفيسبوك    شاهد بالفيديو.. نجمة الترند الأولى في السودان "منوية" تظهر وهي تستعرض بسيارتها (لاند كروزر) الجديدة التي قامت بشرائها بمليارات الجنيهات وصديقتها تهتف لها (والله شيخة براك)    شاب سوداني يبعث باستشارة مثيرة ويطلب الحل السريع (شقيقة صديقي تراودني..تقابلني بقميص النوم وتطلب مني النوم معها علماً بأنها تسكن لوحدها وزوجها مغترب فماذا أفعل؟)    بالصورة والفيديو.. شاب سوداني يوثق اللحظات الأخيرة من حياته قبل أن يلقى حتفه عطشاً في صحراء العبيدية وهذه وصيته لأسرته    شاهد بالفيديو.. صراخ وشجار بين طالبات سودانيات بإحدى الجامعات ظهرن وهن يتسابقن ويتنافسن على التصوير مع الفنان "الشبح" ومتابعون: (لو حضرتن وردي كان عملتن شنو؟)    اسمها (X) : بعد كورونا وجدري القرود.. مخاوف من جائحة جديدة    المحكمة توجه تهمة خيانة الأمانة لوزير في العهد البائد    أبل تعد ل"طوفان" من الأجهزة الجديدة    نمر يتفقد الحالة الصحية للأم التي أنجبت أربعة توائم بالفاشر    "آبل" تستعدّ لإطلاق أكبر عدد من الأجهزة الجديدة    ضبط حشيش بقيمة 5 مليارات جنيه بالنيل الأبيض    احتفال بلندن تكريما لدعم السُّلطان قابوس الخدمات الطبية بالعالم    ماكرون يُكلف إليزابيت بورن تشكيل حكومة بداية يوليو    بعد اكتمال المبلغ…(كوكتيل) تنشر كشف باسماء الفنانين المساهمين في المبادرة    بالفيديو: تويوتا تعدل واحدة من أشهر سياراتها وتجعلها أكثر تطورا    جانعة العلوم الطبية تنظم حملة توعوية لمكافحة المخدرات    التشكيلية رؤى كمال تقيم معرضا بالمركز الثقافي التركي بالخرطوم    تقارير تطلق تحذيرًا عاجلاً..تسونامي يهدّد مدن كبرى بينها الإسكندرية    زلزال قويّ يهزّ جنوب إيران ويشعر به سكان الإمارات    وصف بالفيديو الأجمل هذا العام.. ميادة قمر الدين تطلب حمل شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة تفاعل مع أغنياتها والشاب يقبلها في رأسها    إيلا يعلن تأجيل عودته للسودان    تأبين الراحل إبراهيم دقش بمنتدى اولاد امدرمان    صلاح الدين عووضة يكتب: الحق!!    احمد يوسف التاي يكتب: حفارات المتعافي واستثمار حميدتي    عثمان ميرغني يكتب: الرأي الأبيض.. والرأي الأسود    جدل امتحان التربية الإسلامية للشهادة السودانية.. معلّم يوضّح ل"باج نيوز"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



زعيم كوريا الشمالية يسعى لانهاء المواجهة مع كوريا الجنوبية
نشر في السودان اليوم يوم 01 - 01 - 2013

سول (رويترز) - في كلمة مفاجئة بمناسبة العام الجديد بثتها وسائل الاعلام الحكومية دعا الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج اون إلي نهاية للمواجهة بين الكوريتين اللتين مازالتا في حرب من الناحية النظرية في غياب معاهدة سلام لانهاء الحرب الكورية التي استمرت من عام 1950 حتى عام 1953 .
ويبدو ان كلمة كيم -الذي تولى حكم الدولة الشيوعية الفقيرة بعد وفاة والده كيم جونج إيل في 2011- تحل محل المقال الافتتاحي الذي كان ينشر مع بداية العام الجديد في الصحف الحكومية البارزة ويحدد سياسة البلاد.
وصعدت كوريا الشمالية التوترات في المنطقة باطلاق صاروخ طويل المدى في ديسمبر كانون الاول قالت انه استهدف وضع قمر صناعي علمي في مدار وهي خطوة قوبلت بإدانة دولية.
وبمقتضى عقوبات فرضتها الامم المتحدة على بيونجيانج بعد اجرائها تجربتين نوويتين في 2006 و2009 فانه يحظر على كوريا الشمالية -التي تعتبر الشمال والجنوب بلدا واحدا- إجراء اختبارات للصواريخ او التكنولوجيا النووية.
وقال كيم في الكلمة التي كانت مسجلة على ما يبدو ان "إزالة المواجهة بين الشمال والجنوب مسألة مهمة لوضع نهاية لتقسيم البلد وتحقيق اعادة توحيده."
"سجلات العلاقات بين الكوريين في السابق تظهر ان المواجهة بين مواطني البلد لم تؤد إلي شيء غير الحرب."
وكلمة العام الجديد هي اول كلمة منذ 19 عاما يوجهها زعيم لكوريا الشمالية منذ وفاة كيم إيل سونغ جد كيم جونج اون. ونادرا ما تحدث كيم جونج إيل علنا وكان يكشف عن اولويات سياساته في مقالات افتتاحية في الصحف الرسمية.
وقال كيم تاي وو وهو خبير في شؤون كوريا الشمالية في معهد كوريا للتوحيد الوطني الذي تموله الدولة ان كلمة كيم"تتضمن على ما يبدو رسالة مفادها ان لديه نية لانهاء المواجهة الحالية(بين الكوريتين) وهو ما قد يكون مرتبطا في نهاية الامر مع دعوة كوريا الشمالية للمساعدة(من الجنوب).
"ولكن مثل هذه الخطوة لا تعني بالضرورة اي تغيير جوهري في سياسة النظام الكوري الشمالي تجاه الجنوب."
وبلغ التوتر بين الكوريتين اعلى مستوى له منذ عشرات السنين بعد ان قصفت كوريا الشمالية جزيرة كورية جنوبية في 2010 مما ادى الى قتل اثنين من المدنيين واثنين من العسكريين.
وانحى باللائمة على كوريا الشمالية في اغراق سفينة تابعة للبحرية الكورية الجنوبية في وقت سابق من العام الجاري ولكن بيونجيانج نفت ذلك واتهمت سول بشن حملة تشويه ضد قيادتها.
وفي الشهر الماضي انتخبت كوريا الجنوبية رئيسة جديدة للبلاد هي بارك جيون هاي ابنة الحاكم العسكري الراحل بارك تشونج هي الذي كان كيم إيل سونغ قد حاول قتله في ذروة المواجهة بين البلدين اثناء الحرب الباردة.
وتعهدت بارك بالتواصل مع كوريا الشمالية ودعت الي الحوار لبناء الثقة لكنها طالبت بأن تتخلى بيونجياج عن طموحاتها في مجال الاسلحة النووية وهو شيء من غير المرجح ان تفعله.
وبشكل لافت للنظر خلا خطاب كيم من أي اشارة الي برنامج الاسلحة النووية.
إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.