دمج الحركات في الجيش .. المعوقات والحلول    خبير دولي يحذر من فخ إثيوبي لمصر والسودان بشأن الملء الثاني لسد النهضة    "الشيوعي" يطالب السودانيين بالخروج إلى الشارع لإسقاط الحكومة    مقترحات الجنائية .. "جرائم دارفور" في انتظار العدالة    الشرطة القضارف يحتج ويهدد بشأن البرمجة    اتحاد الكرة يحسم جدل ملكية استادات الخرطوم ودار الرياضة    أعضاء الاتحاد متمسكون بموقفهم تجاه ( سوداكال)    المؤتمر السوداني يصدر بيان حول قرار تحرير أسعار الجازولين والبنزين    شاكر رابح يكتب : "المتغطي بالبنك الدولي عريان"    حجر يزور ولاية شمال دارفور    السودان يتعاقد مع شركة المانية كبري لتطوير ميناء بورتسودان    السودان يوقع على مذكرة لتعزيز التعاون مع مصر    الامل عطبرة يواجه الجريف عصرا والنيل صباحاً    النيابة ترفض الإفراج عن رئيس الهلال السوداني    فيروسات جديدة ل"كورونا" سريعة الانتشار    صعود طفيف.. سعر الدولار و اسعار العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم السبت 12 يونيو 2021 في السوق السوداء    أوكتاف".. د. عبد الله شمو    لهجة جبريل وتيه المناصب    طالب بالالتفاف حول الكيان .. السوباط يكتب لجماهير الهلال ويعتذر للجميع    في ورشة تراخيص الأندية .. (الكاف) يؤكد مساعدة الأندية لمزيد من التطور    الحرية والتغيير تؤكد اختصاصها بترشيحات رئيس القضاء    مع غيابها الكامل .. المواطن يتساءل أين الشرطة ؟    سلبٌ ونهبٌ بالأبيض واستغاثة بحكومة شمال كردفان    (5) فصائل بالجيش الشعبي تُعلن دعمها لخميس جلاب    قالت بأنها تنقل التراث كما هو الفنانة شادن: أنا متمسكة جداً بالشكل الاستعراضي!!    الملحن أحمد المك لبعض الرحيق: أستحي أن أقدم ألحاني للفنانين الكبار!!    الصقور.. شوط الإبداع المتناهي    استيراد السيارات.. من يضبط القيادة؟    حيدر المكاشفي يكتب: ميتة وخراب ديار    جريمة هزت الشارع المصري … اغتصاب سيدة عمرها 90 عاماً مصابة بالزهايمر    ما العلاقة بين فيروس كورونا ومرض السكري؟    ظهور عصابات مسلحة ولجان المقاومة تتبرأ منها    9800 وظيفة تنتظر السعوديين.. بدء توطين مهن المحاسبة    ضبط عقاقير واجهزة طبية خاصة بوزارة الصحة تباع بمواقع التواصل    التجمُّع الاتحادي يواصل حِراكه بالولايات استعداداً للمؤتمر العام    الحداثة: تقرير لخبراء سودانيين يرسم صورة قاتمة لصناعة النفط في البلاد    «الصحة»: السمنة تؤدي لمضاعفات شديدة عند الإصابة بكورونا    شاعر الأفراح الوردية..كان يكتب الشعر ويحتفظ به لنفسه    حول تجربة تقديمها برنامج "بيوت أشباح".. نسرين سوركتي: أُصبت بدهشة وانكسار    د. برقو: مباراتا زامبيا إعداد جيد لمواجهة ليبيا    أين هم الآن.. أين هم الآن؟    محمد عبد الله موسى يجهز "الضحية"    من طيب الطيب صالح ذكرى ميلاد مجيدة    مفاكهات    الاقتصاد العالمي يمضي على المسار الصحيح نحو نمو قوي متفاوت    الصين تترك "بصمتها" وترفع علمها على المريخ    مسؤولون بإدارة ترامب "حصلوا على بيانات آبل الخاصة بنواب ديمقراطيين    رصد نجم عملاق "بسلوك غامض" يبعد عنا آلاف السنين    اختراق ضخم يطال ملايين المستخدمين حول العالم.. وهكذا تعرف إن كنت منهم    زيارة علمية لما يدور في الوسائط    الشرطة تكشف ضبط شبكة تدير محطة وقود عشوائية بالصالحة    السجن لمواطنين وأجانب يديرون منظمة إجرام واحتيال    بايدن: ما زلت أنسى أنني رئيس    من ثقب الباب باربيكيو الخفافيش!    "يجوز الترحم على الكافر".. مدير هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر السابق في مكة يثير جدلا    عنك يا رسول الله ..    أخي مات بكورونا في الثلث الأخير من رمضان.. فهل هو شهيد؟    فاطمة جعفر محمد حامد تكتب: مشروعية الإعلام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ونسة مذيعات...برامج العيد.. محاولات لكسر الرتابة
نشر في الراكوبة يوم 09 - 09 - 2010

جددت القنوات الفضائية المحلية تنافسها من جديد خلال البرمجة التي اعدتها لأيام عيد الفطر المبارك.. وتوضح القراءات الاولية لتلك القنوات محاولاتها الجادة لتفادي التكرار والتقليد الذي صحب برمجة شهر رمضان الجاري.. القائمة كماً وكيفاً على الغناء.. معظم القنوات وبينهم الاذاعة السودانية التي انفردت ببرمجة خاصة خلال شهر رمضان جارت فيها العين على الاذن. اجتهدت في جذب المتلقى (مشاهد ومستمع) من خلال برامج ومعايدات خفيفة، تخرج من النمطية (ضيف يغني ويضيف يتكلم) في محاولة لايجاد قوالب برامجيه جديدة تسهم في كسر حاجز الرتابة. وفي المساحة التالية.. ابرز ما تشاهد وتسمع خلال عطلة عيد الفطر.
أوضح عبد العظيم عوض - مدير البرامج بالاذاعة القومية - بأن مجمل البرمجة العيدية في أجهزة الاعلام المختلفة مبنية على تقديرات كثيرة أولها مدى قرب الجهاز أو بعده من قضية الوحدة.وقال أنهم في الإذاعة اعدوا التقليدي الذي درجت الإذاعة على تقديمه في الاعياد مثل المعايدات (أهلا بالعيد) وكذلك اغنية إبراهيم عوض (يا عيد تعود يا عيد) التي طالما اشتهرت الاذاعة ببثها خلال أيام العيد.كما اعدت إدارة الدراما بالاذاعة حلقات درامية خاصة (كوميديا العيد)، اضافة للفترة المفتوحة التي تم توظيفها لمعايدات تصب في دعم الوحدة الوطنية.
قمم في العيد
ويتواصل برنامج أهل القمة الذي بث خلال شهر رمضان تحت مسمى (قمم في العيد)، حيث تم التسجيل مع د. لوكا بيونق وزير رئاسة مجلس الوزراء.. وإبراهيم دقش ود. عمر محمود خالد.. ود. استيلا بمعية الفنان الكبير محمد الأمين في حلقة تمتد لساعتين في ثالث أيام العيد يقدمه عبد الله محمد الحسن واخراج إنعام عبد الله.
صالون الاذاعيين
وصالون الاذاعيين أيضاً من البرامج التي وجدت قبولاً خلال شهر رمضان وتم مده لأيام العيد.. حيث يستضيف في ثاني أيام العيد مجموعة من الاذاعيين القدامى والحاليين من بينهم اسماعيل طه ود. عوض ابراهيم عوض، وعمر الجزلي وغيرهم ويجمعهم في سهرة (ليالي العيد)، والسهرة يقدمها عبد العظيم عوض واسراء زين العابدين.
بعيداً عن التخصص
ويجتمع في أول أيام العيد عدد من كبار الأطباء في غير ما اشتهروا به في سهرة باسم (بعيداً عن التخصص) حيث يقدمها د. يعقوب كفنان يغني لحسن عطية، وتقدم د. عبد الرحمن الغالي وآخرون (بعيدون عن تخصصهم) يقدم السهرة عصام عبد السلام ويخرجها ابوبكر الهادي.
صاحبة الجلالة
وتسهر الاذاعة السودانية أول أيام العيد (في بلاط صاحبة الجلالة).. في سهرة تضم الاساتذة عادل الباز وفيصل محمد صالح ود. عبد اللطيف البوني، السهرة من تقديم اسراء زين العابدين واخراج إنعام محمد عبد الله.
الديوان
ومن البرامج الخاصة في عيد الفطر برنامج (الديوان) والذي يبث من ديوان الفنان عوض الكريم عبد الله وبرنامج (رويحة الهاوي) الذي يقدم حواراً مع بلوم الغرب عبد الرحمن عبد الله، يقدم البرنامج حاتم محمد عثمان ويعده محمد حامد آدم.
هذا اضافة للبرامج الراتبة والعادية والمعايدات في الولايات وفي ولاية النيل الأزرق وغرب السودان.
حفل الإذاعة
وتواصل الاذاعة في عيديتها التي درجت على تقديمها في كل عيد.. اقامة حفلها السنوي ثالث أيام العيد والذي يبدأ في الواحدة والنصف وحتى السادسة ويضم عدداً من الفنانين في مقدمتهم الفنان حمد الريح، وشكر الله عز الدين وأحمد الصادق ونانسي عجاج وآخرون.. بمركز النيل والدعوة عامة.
(ونسة مذيعات)
واعدت قناة (النيل الأزرق) خلال برمجة العيد سهرة باسم (ونسة مذيعات) تستضيف خلالها المذيعات: يسرية محمد الحسن وشادية خليفة وليلى عوض وإيمان أحمد دفع الله يتحدثن فيها عن تجربتهن الاعلامية.. وتشارك بالغناء الفنانة أماني خيري.. السهرة من تقديم اخلاص النوارني وشادية عبد الله واخراج أيمن بخيت.
جواهر مع نسرين
وتستضيف (النيل الأزرق) أيضاً الفنانة جواهر في حوار عن تجربتها ونشأتها وبداياتها الفنية وسفرها لجمهورية مصر وتجربتها في الغناء السوداني / المصري والجوائز التي حازت عليها في عدد من المهرجانات الأقليمية واهتماماتها بقضايا الوحدة الوطنية واساهاماتها.. وعن انتشار الفن السوداني في مصر وتجربة الفنانات السودانيات، السهرة من اعداد وتقديم نسرين النمر.
بنات حواء
معتصم الجعيلي أكد ل (الرأي العام) انهم في هارموني جاهزون للعيد بعد بحثهم عن معادلة نجنبهم شر الوقوع في التشابه والمحاكاة.. وقال انهم بحثوا عن وصفة جديدة لا تشمل الغناء رغم ان البعض يقول ان المشاهد يريد غناء أو يدير الريموت، موضحاً ان الفكرة الجديدة لا تجد القبول السريع لدى المتلقى.. ومع ذلك فقد فتحت القناة ابوابها كاملة للمعايدات فقط.. (دايرين يفرحوا بالناس) اضافة الى سهرات متنوعة (كواليس بنات حواء) يضم الرواية والحكاية لما تم بالضبط قبل المونتاج.. وسهرة مع د. عبد القادر سالم بالاضافة الى عدد من الافلام الامريكية الجديدة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.