عادل الباز : خطة معليش لتفكيك الجيش    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الثلاثاء 7 ديسمبر 2021    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الثلاثاء 7 ديسمبر 2021    اليوم.. بدء تطبيق تحديث واتساب الجديد    فوائد قراءة سورة الملك قبل النوم    تجمع المهنيين : المواكب ستستمر طوال شهر ديسمبر و حتى هزيمة الانقلابيين    تعرّض تاجر قطع غيار بالخرطوم إلى سطو مسلح ونهب سيارته عقب إطلاق النار عليه    لقاء بين حمدوك و المبعوث الفرنسي للقرن الأفريقي    مناوي: مستثمرون إماراتيون يصلون دارفور الخميس    قوات مشتركة تحقق الامن وتبسط هيبة الدولة بدائرة اختصاص شرطة محلية بحرى    شرطة محلية امبدة تنظم أطواف ليلية وحملات منعية بجميع دوائر الاختصاص    السودان يشارك في مهرجان الشباب المبهر بالدوحة    استقالة كشفت المستور    بابكر سلك يكتب: مصر مصر    كيفية صلاة الاستخارة ووقتها وكيف أعرف نتيجتها    سورة تقرأ لسداد الدين.. النبي أوصى بتلاوتها قبل الفجر    نصائح للتوقف عن التدخين .. إليك 15 نصيحة ستساعدك    مبابي يعترف: أريد الرحيل عن باريس سان جرمان    رئيس مجلس السيادة يلتقي السفير الروسي    (9) وفيات بفيروس كورونا و(99) حالة موجبة ليوم أمس بالبلاد    السموأل ميرغني : نعتذر للشعب السوداني    بعد تصريح صلاح.. دار الإفتاء المصرية تعلق على "جدل الخمور"    تعرف على وظائف ساعة آبل الفريدة من نوعها    تجربة ترك مقعد السائق أثناء عمل القيادة الذاتية تنتهي كما هو متوقع    صحة الشمالية تناقش قضايا العمل الصحي بالولاية    اسعار صرف الدولار والعملات مقابل الجنيه في السودان    مشهد ميسي حين نام على الأرض.. النجم الأرجنتيني يعلق!    تدشين الري بنظام الطاقة الشمسية بمحلية عدالفرسان بجنوب دارفور    القضاء يحسم موقف حفتر من المشاركة بانتخابات الرئاسة    السعودية تعلن "الجرعة الثالثة" شرطا لدخول الأسواق والمراكز التجارية بدءا من فبراير    بعد رفضها إذاعة بيان الداخلية بسبب عدد قتلى المظاهرات .. نازك محمد يوسف: تم استيضاحي وإيقافي    كابلي نجوم لا تأفل (2-2) ربيع رياضنا ولى    ضوابط إدارية تنظيمية للصادر    لن تصدق.. هذا الشراب الأفضل لمعدة مسطحة بلا بطن    مطالب بقانون لتنظيم عمل الحرفيين داخل مناطقهم    تحولات المشهد السوداني (3+6) السودان ملف إقليمي؟    وزير المالية الأسبق د.إبراهيم البدوي ل(السوداني): لهذا السبب (…) قدمتُ استقالتي    شاهد بالصورة.. حادثة غريبة بمقبرة أسرة سودانية راحت ضحية حادث سير فاجع    شاهد بالصور: أول سوداني يتسلق ويصل أعلى قمة جبل في العالم    إلغاء تراخيص (144) مشروعاً استثمارياً بالشمالية    الفريق الهادي : "جمارك بوكو حرام مشفرة والشفرة لدى السيادي"    الخرطوم تطالب بزيادة الطاقة الاستيعابية لمراكز العزل لمقابلة الأعداد المتزايدة    في قضية المُحاولة الانقلابية المصباح ينكر مُشاركته وعلاقته بانقلاب هاشم عبد المطلب ضد الحكومة الحالية    راش بالشمالية تحذر من اغلاق مستشفى النساء بسبب انعدام الأدوية الأساسية    استقالة مفاجئة في المريخ .. اللاعبون يتحصنون ضد كورونا قبل التوجُّه إلى القاهرة    شاهد بالفيديو: في أول ظهور لها بعد وفاة والدها… دنيا سمير غانم تتألق في احتفالية "قادرون باختلاف"    شرطة ولاية الخرطوم توقف متهما بقتل شقيقه    بالفيديو: عازف إيقاع شهير يدهش أحد المعجبين.. شاهد ماذا فعل وأثار الاستغراب    شاهد بالصورة : الإعلامية الريان الظاهر تنتقل للعمل بقناة العربية مراسلة لبرنامج "صباح العربية"    كيفية صلاة العشاء بالتفصيل خطوة بخطوة.. هذا ما تفعله بكل ركعة    محكمة الفساد تحدد موعد النطق بالحكم ضد علي عثمان    يا وطن انت ما شبه العذاب !!    1.2تريليون دولار حجم الإنفاق على إنترنت الأشياء بحلول عام 2025    وفاة فتاة بصدمة كهربائية بعد سقوط هاتفها بحوض الاستحمام    الإمارات تشتري80 طائرة من طراز رافال الفرنسية    اشتباك بالذخيرة بين الشرطة وتجار مخدرات بأم درمان    عبد الله مسار يكتب : الشيخ العبيد ود بدر (2)    *ورحل أيقونة الغناء السوداني* *عبدالكريم الكابلي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تقاسيم تقاسيم
نشر في السوداني يوم 22 - 10 - 2021


الانتخابات، مباراة خارج الملعب
** نسمع بمباريات لكرة القدم تتحدد نتائجها خارج الملعب، بصورة غير شريفة، اما بقرارات ظالمة من التحكيم، وإما بشكاوى من إدارات اشطر من أخرى، ولكن ان ناتي لزمان تحدد فيه نتيجة الانتخابات قبل موعدها، بقرارات شطب مرشح، هذا هو الجديد.
**نعلم بوجود لجان عدلية تفحص وتفسح شروط الترشح، ولكن لأول مرة نسمع بلجنة الأخلاقيات، تتكون في اللفة الأخيرة من عمر الاتحاد والانتخابات، فيما تتكون اللجان مع بداية دورة الاتحاد، مما يشير لوجود شبهة، وقرار باستبعاد مرشحين وأحدهما الدكتور معتصم جعفر المشهود له بالاستقامة ونظافة اليد، سألت أن كان قد أدين و( نكرر أدين) في قضية تمس الشرف والأمانة، ولا نجد مما يرفع من درجة الغرض.
**كتبت في هذه المساحة مناشدا صديقنا اللدود الدكتور كمال شداد، بان يعلن اعتزاله وان يتم تكريمه بصورة غير مسبوقة لعطاء كروي امتد لسبعين سنة منذ الخمسينات، وعللت بأن الرجل تغير لعامل السن ويكفي أن أقرب رجالاته تاريخيا يقفون في مواجهته ومنهم من بقي من رفقاء دربه الأستاذ محمد الشيخ مدني والبروف محمد جلال، إضافة لنائبه الأول وبقية نوابه الذين وجدتهم في القائمة المنافسة، ولن اذكر قرار اتحاده بتحويله للجنة الانضباط.
**كتبت عن انتخابات الاتحاد العام التي بلغ فيها الصوت الانتخابي ملايين الجنيهات، وحاولت المقارنة بينها وانتخابات الزمن الجميل الذي كان فيه الفوز لشخصية المرشح وكنا نجد القائمة الفائزة خليط من القوائم، اما اليوم فهي القائمة المدفوعة القيمة لمن يقبض بيد ويقسم على المصحف باليد الأخرى، ومن اطرف وأعجب ما سمعت عن وجود بطاقات انتخابية تالفة عمدا لأن الناخب القابض استلم من الطرفين واقسم لهما على المصحف وظن أن التصويت لكليهما يعفيه من وخز الضمير.
* نقطة نقطة*
** أمس قرأت خبرا بأن منتخبنا للسيدات يخسر باحد عشر هدفا في الشوط الأول من مباراته أمس مع نظيره الجزائري، ولا أعلم بكم انتهت المباراة، لاقدم التهنئة لهواة السفر ومرمطة سمعة البلد بالمشاركة في منافسة تعتذر عن عدم المشاركة فيها مَعظم الدول المحترمة لتاريخها وشعوبها.
** استضافتني الأسبوع الماضي فضائية الخرطوم، التي اعتز بها لأنها استضافتنا ونحن نؤسس ونطلق اول قناة رياضية سودانية (النيلين الرياضية) عام 2006م،و اشدت بالقناة التي تحمل شعار قلب الثورة وذكرت في الحوار انها حقيقة تمثل الثورة لأنها تعيش تغييرا للأفضل كما هي الثورات وأهدافها وهو ما لا نجده في بقية مجالات الحياة،
** تقدم قناة الجزيرة الإخبارية الدروس في أعلى درجات المهنية بانتشار مراسليها وكاميراتها مع كل الأطراف، ولكنني حزين لأن التدهور الذي أصاب السودان وصل لهتافات المتظاهرين وسمعنا عبر الفضاءات للأسف أساءة رئيسينا ووصف أحدهما بالوسخان والآخر بالسكران، حسبنا الله.
** قدم الدكتور السفير الكابتن علي قاقارين وصفا لحال البلاد وقادتها بأنهم جميعا الأبعد من أهداف الوطن ودعا الله في حوار تلفزيوني أمس أن يلطف بالبلاد.
** هنيئا للزميلة المذيعة الأستاذة رشا الرشيد اختيارها ضمن طاقم قناة سكاي نيوز الفضائية، والتهنئة عبرها لكل كفاءاتنا التي تعمل وعملت في الإعلام الدولي المتطور.
**غدا بمشيئة الله اكتب الحلقة 46 من سلسلة مهلا واهلا أيها ألموت الذي واصل اختطاف الأخيار من بيننا في قائمة شملت العلامة البروف ابن عطبرة محمد إبراهيم الشوش، والزميل المبدع خطاب حسن أحمد والباحث في التراث الأستاذ عمر بشير، واخرين رحمهم الله ورحمنا و(إنا لله وإنا إليه راجعون).


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.