العلمانية والهوية حديث (خرافة) يؤجج الفتنة !! .. بقلم: صلاح محمد أحمد    الاسراع بإنشاء مجلس القضاء العالي ضرورة لتجاوز فراغ انتهاء أجل قضاة المحكمة الدستورية .. بقلم: د. أبوذر الغفاري بشير عبد الحبيب    الشيوعي والكُوز وشمَّاعة الفشل!!! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    المقاومة تضبط ألف جوال دقيق فاسد بمحلية أمبدة    السيليكا.. صلات مفترضة مع الإرهابيين .. بقلم: كوربو نيوز .. ترجمها عن الفرنسية ناجي شريف بابكر    نبيل أديب: لا علاقة لي بمشروع تنظيم التظاهر    بري والعباسية: دغيم وكنانة المهدية .. بقلم: د. عبد لله علي إبراهيم    طهران ترد على ماكرون: اسمه الخليج "الفارسي"!    تجدد الاحتجاجات في النجف وذي قار جنوبي العراق    توتنهام يواصل نتائجه السلبية ويسقط في فخ التعادل أمام واتفورد    نيوكاسل يحقق انتصاراً قاتلاً على حساب تشيلسي    قوات حفتر: إبعاد قطر عن مؤتمر برلين في صالحها    الدقير: لا يليق بحكومة الثورة تشريع قانون يقيد الحرية    أطباء القضارف يضربون عن العمل ابتداء من اليوم    قوش: هذه التصريحات نسبت لي زوراً وبهتاناً    المنتخب يوالي التدريبات بقوة وبعثته تغادر الخميس إلى (أسمرا)    وزير التجارة يصدر قرار بضبط ورقابة اسعار الاسواق    وزارة الصحة الاتحادية تنفذ حملات تحصين في الولايات    تنبيه لأصحاب المعاشات المصرية    مصرع ثلاثة نساء واصابة رجلين في حادث مروري بالباقير    ولاية الخرطوم: تدوين بلاغ ضد مطاحن مشهورة بتُهمة تهريب الدقيق    الغرامة لتاجر يهرب الوقود    خبز الفنادك .. بقلم: بروفسور مجدي محمود    يا طالع الشجرة ... بقلم: زيغمار هيلِّيلسون .. ترجمة: د. مبارك مجذوب الشريف    ثناءات على أيقاعات كتاب: "صقور وحمائم الصراع المسلح في السودان" .. بقلم: د. سعاد الحاج موسي    الدمبلاب يدبر انقلابا علي حکومة الثورة .. بقلم: بولس کوکو کودي/امريکا    قرار لوزير الصناعة بتشكيل لجنة لرقابة وتوزيع الدقيق وحصر المخابز بالعاصمة والولايات    تفاصيل محاكمة (6) متهمين من بينهم طالبتان بترويج المخدرات    الفاتح جبرا:قصة (إستهداف الدين) وإن الدين في خطر والعقيدة في خطر ده كلو (حنك بيش) كما يقول أولادنا    يدخل الحاكم التاريخ بعمله لا بعمره .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    تورط الغرفة في بيع سجلات تجارية للأجانب بسوق ليبيا    الشُّرْطَةُ وَالاستفزاز (ضَرَبْنِي وبَكَىَٰ وَسَبَقْنِي اشتكى) .. بقلم: فَيْصَلْ بَسَمَةْ    نظرة "تاصيلية" في مآلات الإسلاميين .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    الرشيد: جمعية القرآن الكريم تمتلك مناجم ذهب بولاية نهر النيل    عدت إلى الوطن (السودان) وعاد الحبيب المنتظر (2) .. بقلم: د. طبيب عبدالمنعم عبدالمحمود العربي    زيارة الدكتور Dr.Anne Sailaxmana إستشاري جراحة العظام والسلسة الفقرية لمدينة المعلم الطبية    محمد عبد الكريم يدعو السودانيين إلى الخروج "لتصحيح مسار الثورة"    "الصحة" تحذّر من الاستحمام بالماء البارد    استأصلوا هذا الورم الخبيث .. بقلم: إسماعيل عبد الله    جريمة قتل البجاوى جريمة غير مسبوقة .. وضحت نواياهم السيئة للسكان الأصليين (1) .. بقلم: عمر طاهر ابوآمنه    إرهاب الدولة الإسلامية وإرهاب أمريكا.. تطابق الوسائل واختلاف الأيديولوجيا!! .. بقلم: إستيفن شانج    طهران.. التريث قبل الانتقام .. بقلم: جمال محمد إبراهيم    الهلال يستقبل اللاعب العراقي عماد محسن    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    النجم الساحلي يعلن غياب "الشيخاوي" عن مباراة الهلال    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    زوج نانسي عجرم يقتل لصّاً اقتحم منزلها    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    شقيق الشهيد أحمد الخير: نحن قُوْلَنا واحد "قصاص بس"    إيقاف منصة بث "الأندلس" المالكة لقنوات طيبة    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    "المجلس الدولي" يدعو السودان للتوعية بخطر نقص "اليود"    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مبادرات: مركز عبدالوهاب موسى للإبداع والإختراع .. بقلم: إسماعيل آدم محمد زين
نشر في سودانيل يوم 03 - 12 - 2019


مركز وطني يدفع بالاختراعات و يعزز تقييم جامعاتنا
مركز مستقل و لكنه يتبع لأحد الجامعات: جامعة الخرطوم
المرحوم/عبدالوهاب موسى من أميز خريجي جامعة الخرطوم (كلية الآداب 1957م). وقد إتجه الى العمل الخاص في وقت مبكر من حياته العملية حيث إستقال من وزارة العمل لينشئ مكتبا إستشاريا في أواسط الستينيات من القرن الماضي وبدأ في تطبيق بعض رؤاه وأفكاره في ورشة صغيرة في منزل مستأجر وقد تمكن من تصنيع إثني عشر إختراعا، منها ماكينة لزراعة القطن وأخرى لخلعه وماكينة لصناعة الطوب ومقعد للحمام البلدي يعمل بنظام السايفون، ويصلح للجماعات الكبيرة وللاستخدام الجماهيري.
وتعتبر ماكينة صناعة الكسرة من أهم إختراعاته وقد طورها خلال عدد من السنوات ونجح في إنشاء مصنع للكسرة بالخرطوم وقد ساعد بائعات الكسرة وأمدهن بطاولات جيدة ومقاعد لتوزيع الكسرة كما تمكن من تسويقها للجامعات –مثل (جامعة الخرطوم) وتمكن من إدارة المصنع بشكل ممتاز- غير أن ظروف السوق لم تكن مواتية إذ تمكن القمح من إحتلال موقع الكسرة والتحاق النساء بالعمل في الحكومة وفي غيرها مع سهولة تصنيع دقيق القمح في شكل خبز ورغيف سهل التناول والتداول.
اما الآن فإن الوقت جد مناسب لإعادة تشغيل مصانع الكسرة في مختلف المدن بالبلاد وذلك لتقليل فاتورة إستهلاك القمح وإعادة الذرة الى موقعها في خارطة الغذاء القومي..
من أهداف مركز عبدالوهاب موسى للابداع والاختراع:1- تشجيع الابداع والاختراع في البلاد.2- تمكين المخترعين والمبدعين من تنفيذ أفكارهم بالمركز- حيث يجدون المساعدة من المهندسين والفنيين والخبراء لتنفيذ أفكارهم وإختراعاتهم بل وتسجيلها في الملكية الفكرية في السودان وخارج السودان.3- توفير الرعاية والتدريب للمخترعين في المجالات المهمة مثل الرسم الفني، أعمال الورش، الالكترونيات، الادارة والحسابات البسيطة ، مسك الرفاتر، وكتابة التقارير.4- توفير المعلومات عبر شبكة الانترنت ومكتبة المركز وغيرهما.5- إجراء دراسات الجدوى للاختراع وتسويقه وحساب التكاليف.6- تسجيل براءات الاختراع.7- تطوير إختراعات عبدالوهاب موسى بما في ذلك ماكينة صناعة الكسرة لتدخل كل بيت وذلك بتصغير حجمها.8- تعزيز وضع الجامعة بزيادة براءات الاختراع وذلك باعتمادها ضمن مؤشرات الاعتماد الدولي في التميز.يتكون مركز عبدالوهاب موسى، من :1- ورش للحدادة 2- ورشة للالكترونيات3- معمل حاسوب وانترنت4- قاعة للمحاضرات5- قاعة للرسم الفني والهندسي6- مكتبة ومركز معلومات7- مكاتب للادارة والمستشار القانوني8- مكتب للترويج والتسويق والاعلان9- مكتب التصميم الصناعي .المساحة:في حدود 2000 الى 3000 متر مربع. يضم المركز عدداً من العاملين: بدءاً من المدير و المستشار القانوني مع نائب للمدير و إدارة للتدريب و رفع القدرات و العاملين. وعدد من المهندسين مثل التصميم الصناعي، مهندس الكترونيات و مهندس كهرباء و مهندس ميكانيكي و فني رسم إضافة إلي فنييي في أعمال الحدادة- اللحام، الخرطة و الميكانيكا،أيضاً يضم المركز كوادر مساعدة في مجالات :المحاسبة و كاتب و سائق مع عامل.
المعدات:1- معدات الورش2- أجهزة قياس الكترونية3- معدات رسم فني4- أجهزة حاسوب مختلفة5- سيارة 6- مراجع وكتب7- شبكة إنترنت.
النتائج المتوقعة للمركز:
1- تعزيز وضع جامعة الخرطوم عبر المعايير العالمية لتصنيف الجامعات.2- زيادة وتنويع مصادر الدخل القومي.3- إنتاج عدد من براءات الاختراع كل عام.
التكلفة: تعتمد على المساحة وحجم المباني- مع إمكانية تشييده في مراحل.
ويجدر التذكير بأن أُسرة عبد الوهاب موسي تضم عدداً من المهندسين و الفنيين المبدعين و يعملون حالياً في مجالات الابداع و الابتكار و لا أخالهم يبخلون في تطوير هذا المركز و المساهمة في قيامه.مع أبنائه و بناته.
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.