الوصول لاتفاق اطاري بين الحكومة والحركة أهم من السقف الزمني    "حمدوك" يشرح لموسى فكي موقف السودان حول سد النهضة    القراصنة لا يوفرون أحدا في حربهم الإلكترونية العالمية.. هل أنت مستعد للمعركة؟    للسوكرتا يتدرب صباح اليوم تأهبا لمواجهة هلال الفاشر    إطلاق سراح مسؤول بالقطاع الرياضي لنادي الهلال    بعد حصبه بالحجارة … سائق عربة يطلق رصاص ويتخطي "المتاريس "    منظمه العون الامريكية تتعهد بدعم الإذاعة و التلفزيون    البيئة: تكشف عن فساد بتحويل الأراضي الزراعية والرعوية لسكنية    إسماعيل حسن يكتب : اليوم تنقشع سحابة الصيف    عبد الله مسار يكتب : ديمقراطية تتريس الشارع (2)    مصرع شاب غرقاً وفقدان 9 آخرين بكبرى البطانة كسلا    السودان..استقبال قوارب الإنقاذ النهري لمجابهة طوارئ الخريف    امتحان النزاهة.. والمؤسسية    تحديد موعد النطق بالحكم في قضية الشهيد حسن العمدة    سعر الدولار و اسعار العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم الاحد 13 يونيو 2021 في السوق السوداء    المنتخب السوداني وزامبيا في لقاء متجدد بالجوهرة    معتصم محمود يكتب : الصقور والإعلام المأجور (2)    اتحاد المخابز: زيارة الأسعار أو توقف عن العمل    تمردوا على الغلاء أسر تبحث عن حلول بديلة لمواجهة الأوضاع    صندوق المعاشات يسلم حسابات العام2020 لديوان المراجعة القومي    الغالي شقيفات يكتب : غياب الشرطة    صودرت ومنعت أعماله الأدبية (ويلوز هاوس) تنشر السلسلة الكاملة للروائي بركة ساكن    شاهد بالفيديو : قصة حب جديدة للفنانة أفراح عصام تشعل السوشيال ميديا والجمهور يُبدي الإعجاب بها    اعز مكان وطني السودان ..    الشرطة ترفع حالة الإستعداد القصوى وتنتشر ميدانيا في الخرطوم    الكشف عن حجم استيراد السلع الاستراتيجية من ذهب الصادر    تفاصيل الاجتماع الطارئ بين مجلس الوزراء ومركزية قوى الحرية والتغيير    تجمع المعلمين يعلن تأييده لإضراب اللجنة التسييرية للنقابة بالأربعاء    شاهد بالصورة: (فيلم آكشن بالسودان) 9 طويلة بشارع المطار ومطاردة مثيرة    كيم كاردشيان تنتقم من كانييه ويست بعد خيانته لها..أسرار تخرج للعلن!    سيدة تتعرض لموقف صعب من قبل شباب في الشارع العام وتصيح بأعلى صوتها    تطبيقات شهيرة جداً يفضل حذفها حفاظاً على الخصوصية    مصر.. السجن 15 عاما لممرضة قتلت زوجها بمساعدة العشيق    إنهاء أزمة بن فرج وبلعويدات .. الهلال يحول (ربع مليون دولار) في حساب الفيفا    التئام المزاد الرابع للنقد الأجنبي بالبنك المركزي اليوم    غرامة بحق رئيس دولة خالف إجراءات كورونا    تحديد جلسة نهاية الشهر الحالي لمحاكمة والي جنوب دارفور الأسبق    هدية بايدن "التي سيدفع جونسون ثمنها" تثير لغطا داخل أميركا    القطاع الخاص يدعم الجيش لاستكمال مهامه في الحدود الشرقية    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة في الخرطوم اليوم الاحد    كتيبة عصابات النيقرز بجهاز الامن والمخابرات متى يتم حلها وكشف اسرارها؟    هل من الممكن إقامة نظام ديمقراطي بدون أحزاب سياسية؟    بعد أن سرح لاعبيه .. المريخ يرتب أوراقه الفنية لاستئناف إعداده للممتاز    "كهنة آمون" رواية جديدة لأحمد المك    دراسة صادمة تكشف فعالية "السائل المنوي" ل200 عام    أخيراً. علاج لقصور عضلة القلب من الخلايا الجذعية    لمريض السكري.. تناول هذه الفاكهة الصيفية واحذر من تلك    باحثون صينيون يكتشفون مجموعة جديدة من فيروسات كورونا في الخفافيش تنتقل إلى "البشر"    يوم إعلامي للتوعية بلقاح كورونا بشمال دارفور    ماكرون: الولايات المتحدة عادت مجددا مع بايدن    ميركل تبحث مع بايدن على هامش G7 قمته القادمة مع بوتين و"السيل الشمالي"    حول تجربة تقديمها برنامج "بيوت أشباح" .. نسرين سوركتي: أُصبت بدهشة وانكسار    الحداثة: تقرير لخبراء سودانيين يرسم صورة قاتمة لصناعة النفط في البلاد    من ثقب الباب باربيكيو الخفافيش!    "يجوز الترحم على الكافر".. مدير هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر السابق في مكة يثير جدلا    عنك يا رسول الله ..    أخي مات بكورونا في الثلث الأخير من رمضان.. فهل هو شهيد؟    فاطمة جعفر محمد حامد تكتب: مشروعية الإعلام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تسهيلات كبيرة للاستثمار فى السودان للزراعة .. سيتم التصرف فى مساحة المليون 250 ألف فدان لصالح مصر طبقا للقوانين السودانية بحق الانتفاع لمدة 99 عام
نشر في سودانيات يوم 05 - 07 - 2011


ا
اتفقت وزارتا الزراعة المصرية والسودانية على تقديم تسهيلات كبيرة للاستثمار الزراعى فى السودان لتشجيع المستثمرين المصريين على المشاركة فى إقامة مشروعات تحقق الاكتفاء الذاتى من محاصيل القمح والذرة والزيوت.
يأتى ذلك فى الوقت الذى بدأ فيه الوفد المصرى، برئاسة الدكتور فوزى نعيم، رئيس مركز البحوث الزراعية الأسبق، والدكتور محسن البطران، رئيس قطاع الشؤون الاقتصادية بوزارة الزراعة، معاينة مليون و250 ألف فدان بمنطقة ولاية نهر النيل وسحب عينات من التربة والمياه لتحديد إمكانيات الزراعة بالمنطقة، تمهيداً للبدء فى إجراءات تخصيصها للمصريين بنظام حق الانتفاع، والاستعانة بالعمالة المصرية لزراعة هذه المساحات بالاشتراك مع العمالة السودانية.
وقال الدكتور أيمن فريد أبوحديد، وزير الزراعة، فى تصريحات بالهاتف ل«المصرى اليوم»، إن مصر تحتاج إلى زراعة مليون و250 ألف فدان بالسودان لتغطية الاحتياجات المتزايدة من محاصيل الحبوب مثل القمح والذرة والفول البلدى والعدس والذرة والمحاصيل الزيتية والسكرية، وذلك للاقتراب من تحقيق الاكتفاء الذاتى من هذه المحاصيل فى البلدين للحد من فاتورة استيراد الغذاء من الخارج.
وأشار «أبوحديد» إلى أن مصر تستورد بما قيمته أكثر من 40 مليار جنيه سنويا لتغطية الاحتياجات الاستهلاكية من الغذاء، على سبيل المثال 65% من احتياجات القمح و90% من استهلاك الزيوت.
إلى ذلك، أبدى وزير الزراعة السودانى دهشته خلال لقائه الوفد الزراعى المصرى، أمس، من قيام مصر باستيراد أكثر من 300 ألف طن لحوم حمراء سنويا من مختلف دول العالم بينما تمتلك السودان ثروة حيوانية هائلة تستطيع أن توفر لمصر ما يقرب من ألف طن لحوم يومياً.
ويبحث الجانبان خلال اللقاء اليومى بين وفد مصر الزراعى والجانب السودانى إمكانية تخصيص 20 ألف فدان فى ولاية «سنار» لزراعة محاصيل الحبوب وقصب السكر لزيادة إنتاج القمح والذرة والسكر.
ومن جانبه، أكد الدكتور محسن البطران، رئيس قطاع الشؤون الاقتصادية بوزارة الزراعة، عضو الوفد المصرى المشارك فى الاجتماعات، أن وزير الزراعة السودانى وافق على البدء الفورى بتخصيص مساحة 5 آلاف فدان بالولاية الشمالية لاستخدامها كمزرعة نموذجية تتم زراعتها بمحاصيل القمح والذرة.
وأضاف: يتم تحديد التركيب المحصولى المناسب بالمنطقة بمعرفة مركز البحوث الزراعية السودانى وخبراء القمح المصريين والاستفادة من أصناف القمح المصرية التى استنبطها علماء مركز البحوث الزراعية، وتتحمل ارتفاع درجات الحرارة بالمنطقة المزمع زراعتها، وبعد الانتهاء من اختبارات التربة ونوعية المياه بالمناطق التى سيتم تخصيصها لهذا الغرض.
وأوضح «البطران»، فى تصريحات ل«المصرى اليوم»، أنه سيتم التصرف فى مساحة المليون 250 ألف فدان لصالح مصر طبقا للقواعد والقوانين السودانية والتى تحظر تملك الأجانب للأراضى الزراعية وتقصرها على حق الانتفاع لمدة 99 عاما لضمان جدية الزراعة.
وأشار إلى أن الحكومة السودانية رحبت باستقدام العمالة المصرية من الفلاحين للعمل فى الأراضى التى سيتم تخصيصها لمصر بعد الانتهاء من معاينتها وذلك بمشاركة سودانية، موضحا أنه سيتم التصرف فى الإنتاج الكلى لهذه الأراضى لتلبية احتياجات السوق الاستهلاكية فى مصر والسودان.
وأشار البطران إلى أنه ستتم معاينة بعض التجارب الناجحة للشركات الخاصة العاملة فى السودان للاستفادة منها فى تحديد مناطق التصنيع الزراعى لمحاصيل قصب وبنجر السكر لرفع إنتاجية مصانع السكر بالسودان فى ظل النقص الذى تعانى منه البلدان فى إنتاج السكر


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.